المواضيع الأخيرة
» الصراخ يبدأ - اخر الليل ‏‏‏‏إسحق احمد فضل الله
الأحد 15 أبريل 2018 - 20:59 من طرف Admin

» ورونا شطارتكم !
الأحد 15 أبريل 2018 - 11:40 من طرف Admin

» العودة لهذه البدائل
الأحد 15 أبريل 2018 - 11:40 من طرف Admin

» عُذرا أيها الحمير !!
الأحد 15 أبريل 2018 - 11:39 من طرف Admin

» ‏‏‏‏أكثر من عبور.. افتتاح جسر النيل الأزرق
الجمعة 13 أبريل 2018 - 21:31 من طرف Admin

» شكرا أخوات بصمة
الجمعة 13 أبريل 2018 - 21:31 من طرف Admin

» ضد التيار - هيثم كابو - ‏‏‏‏اليمني.. “نخلات الشمال اتماصن”..!!
الجمعة 13 أبريل 2018 - 21:30 من طرف Admin

» حميدتي يدعو المجتمع الدولي لرفع اسم السودان من قائمة الإرهاب
الجمعة 13 أبريل 2018 - 5:35 من طرف Admin

تابعونا عبر فيس بوك

قوقل ‏+‏ ‏
Use the English Language
شارك
احدث الملفات بالموقع

التلفزيون السوري: سقوط قاعدة جوية في يد المعارضة والقوات تنسحب

اذهب الى الأسفل

09092015

مُساهمة 

التلفزيون السوري: سقوط قاعدة جوية في يد المعارضة والقوات تنسحب




التلفزيون السوري: سقوط قاعدة جوية في يد المعارضة والقوات تنسحب
...

- قال التلفزيون السوري يوم الأربعاء إن القوات السورية انسحبت من قاعدة جوية رئيسية في شمال غرب سوريا بعد حصار دام عامين من جانب مقاتلين معارضين تقودهم فصائل إسلامية الأمر الذي زاد الضغط على المناطق الساحلية التي تسيطر عليها الحكومة شمالي العاصمة دمشق.
وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان الذي يتابع الحرب إن الجيش السوري أخرج بالكامل من محافظ إدلب بعد سقوط القاعدة.
وذكرت مصادر من مقاتلي المعارضة أن جبهة النصرة لعبت دورا بارزا في السيطرة على المطار. والنصرة هي جزء من تحالف جماعات إسلامية يحمل اسم )جيش الفتح( سيطر على معظم محافظة إدلب.
وفي خبر عاجل قال التلفزيون إن حامية الجيش التي دافعت عن المطار العسكري في محافظة إدلب أخلت الموقع.

والمطار - الذي كان أحد آخر المواقع العسكرية التي ظلت تحت سيطرة الحكومة في إدلب - تحت الحصار منذ نحو عامين من مقاتلي المعارضة. ويحاصر تنظيم الدولة الإسلامية قاعدة كويرس وهي قاعدة كبيرة أخرى شرقي مدينة حلب.
وحققت جبهة النصرة مكاسب في شمال غرب سوريا إلى جانب جماعات أخرى منذ مايو أيار فسيطرت على إدلب وبلدة جسر الشغور الأمر الذي قربها من المناطق الساحلية التي تسيطر عليها الحكومة شمالي العاصمة.
وقال رامي عبد الرحمن مدير المرصد السوري إن أفراد فصيل محلي موال للحكومة لا يزال في قريتين شيعيتين في إدلب لكن الجيش نفسه انسحب من المحافظة.
وتتهم سوريا تركيا بتمويل ومساعدة مقاتلي المعارضة الذين يسعون للإطاحة بالحكومة. وتقول دمشق إن المقاتلين الجهاديين الأجانب الذين أتيح لهم دخول الأراضي السورية عن طريق تركيا لعبوا دورا محوريا في المكاسب التي حققها مقاتلو المعارضة في تلك المنطقة.

Admin


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: diggdeliciousredditstumbleuponslashdotyahoogooglelive

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى