راي رياضي .. ابراهيم عوض .. دنقلا امامكم والخرطوم خلفكم

إرسال مساهمة في موضوع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

20092015

مُساهمة 

راي رياضي .. ابراهيم عوض .. دنقلا امامكم والخرطوم خلفكم




راي رياضي
ابراهيم عوض
دنقلا امامكم والخرطوم خلفكم
-
جنى الهلال فوائد عديدة من لقاء نظيره الاهلي شندي أمس الاول، في نصف نهائي كأس السودان، نحسب انها ستعينه امام الاتحاد الجزائري في ذهاب نصف نهائي دوري الابطال الاحد المقبل.
حقق الهلال المهم من المباراة، فاز بهدف وتاهل للنهائي، وهو ما اسهم في رفع معنويات لاعبيه وجماهيره، ومهد له الطريق لتحقيق لقب البطولة التي عاندته كثيرا في السنوات الاخيرة.
استفاد الفريق الازرق فنيا من المباراة، بمواجهته فريقا قويا، ومنظما، كالاهلي شندي، حيث كان الأخير ندا قويا للهلال، وكشف لجهازه الفني بقيادة الكوكي، العديد من السلبيات التي تحتاج لمعالجة.
وقف الكوكي على اداء بعض اللاعبين الذين غابوا لبعض الفترات عن المشاركة مع الفريق، اما بسبب الاصابات او الايقافات، واطمأن تماما على مستوى المدافع المالي سليمانو كانوتيه.
قدم كانوتيه مباراة كبيرة امام النمور ، واكد انه مدافع كبير يمكن الاعتماد عليه امام اتحاد العاصمة بجوار مساوي في قلب الدفاع، بعد أن اثبت انه يتمتع بالهدوء والانقضاض، وقطع الكرات العالية.
لم يخطيء مجلس الهلال عندما ابقى على كانوتيه، وانهى عقد السيراليوني ديفيد سيمبو في فترة التسجيلات الماضية، فالقرار اكد بعد نظره، بدليل تالق كانوتيه أمس الاول، واقدام نجران السعودي على انهاء عقد سيمبو.
ومن ايجابيات مباراة الجمعة، انها وضعت حدا لتفوق الاهلي على الهلال، في الثلاث سنوات الاخيرة، واعادت الامور الى طبيعتها، وبعثت الاطمئنان في نفوس اغلب محبي الفريق الازرق.
الكرة اصبحت في ملعب الجهاز الفني للهلال بقيادة التونسي نبيل الكوكي، لتجهيز الفريق بالصورة المطلوبة لمعركة الاحد، امام أحد ابرز واقوى الفرق المشاركة في دوري الابطال.
الاتحاد الجزائري ليس بالفريق السهل، او الذي يمكن تجاوزه بسهولة في الخرطوم، بدليل انه خسر بصعوبة امام المريخ وبهدف وحيد رغم انه خاض مباراة ام درمان بفريقه الرديف.
يجيد الفريق الجزائري اللعب على الهجمات المرتدة، وقد سجل اغلب اهدافه منها، كما انه يعتمد على اللعب بالاطراف، ويملك جناحين سريعين، يتميزان بعكس الكرات المضبوطة والمراوغة المجدية.
وفي المقابل فان الهلال، يملك ايضا لاعبين موهوبين يتمتع اغلبهم بالخبرة، ولا تنقصهم الرغبة في تحقيق الانتصارات، لكنهم يحتاجون لمن يوظف قدراتهم وامكاناتهم بالصورة المثلى.
ولا نشك في ان مدربهم نبيل الكوكي الذي قضى معهم وقتا كافيا، وقادهم لهذه المرحلة المتقدمة ، فضلا عن تصدره لبطولة الدوري ووصوله لنهائي كأس السودان، سيستفيد من هذه الطاقات ويوظفها لمصلحة المجموعة.
وكما نعلم جميعا فان الانتصار في مباريات بطولات الكاف لا يعتمد على المدرب واللاعبين فقط، وانما يحتاج لتعاون الجميع، ادارة واقطاب وجماهير، واعلام، ويبقى دور الجمهور هو الاهم.
الفوز باقل من هدفين على الفريق الجزائري في الخرطوم سيصعب من مهمة الهلال في مباراة الاياب، ولذلك لا بد للفريق ان يعمل على تحقيق فوز كاسح يضمن به الوصول للنهائي من الخرطوم.
نقول ذلك لاننا نخشى على الهلال في الجزائر من الاعيب الحكام الافارقة الذين اصبحوا يتحكمون في نتائج المباريات، ويحددون الابطال، بشهادة رئيس الاتحاد الافريقي عيسى حياتو.
لذلك لا بد للهلال ان يستغل الارض والجمهور وكل العوامل التي يمكن ان تساعده على تحقيق النتيجة المطلوبة في مباراة الخرطوم، والا فانه سيجد نفسه خارج المنافسة.
آخر الكلام
كعادته كان الفريق المدهش عبدالرحمن سرالختم رئيس نادي الهلال السابق مدهشا بحق وحقيقة، وهو يصدر بيانا يناشد فيه الهلالاب بالوقوف مع فريقهم في هذه المرحلة.
بيان الفريق الراقي جاء في الوقت المناسب، ونتوقع ان يجد القبول والاستجابة من كل الاطراف الهلالية، لانه صادر من رجل يجد الاحترام والتقدير من الجميع.
شكرا سعادة الفريق عبدالرحمن سر الختم على هذا الشعور النبيل، وشكرا وانت تحمل هم الهلال، وتسعى للم الشمل وتهيئة الاجواء ،وتؤكد فعلا ان الكبير سيبقى كبيرا.
ننتظر من رموز النادي ورؤسائه السابقين واقطابه وشبابه، ان يحذون حذو الفريق المدهش، ويقتربوا اكثر من النادي، حتى ولو بالدعوات، ليحقق الفريق الهدف المنشود.
لحق المريخ بالهلال وتاهل لنهائي كأس السودان بعد فوزه أمس على الخرطوم الوطني بهدفين دون مقابل، ليؤكد لقاء العملاقين على النهائي بدنقلا.
الفريقان الكبيران قد يلتقيا )مرتين( بعد نهائي كأس السودان، الاولى اذا نجحا في التاهل لنهائي دوري ابطال افريقيا، والثانية في نهاية بطولة الدوري المحلي.
واذا حدث ذلك ، وقتها سيعلم الحبيب مزمل ورفاقه ايهما اقوى واحق بنيل البطولات، هلال الابطال ام مريخ الشكاوى والتبريرات.
وداعية : وما زال مسلسل )البلنتات( مستمرا!

Admin


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

 
صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى