تابعونا عبر فيس بوك

قوقل ‏+‏ ‏
Use the English Language

نبض الصفوة

إرسال مساهمة في موضوع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

27092015

مُساهمة 

نبض الصفوة




نبض الصفوة
.. امير عوض
.. جيب من جوه يا كديابا

* ﻣﻦ ﻏﻴﺮﻧﺎ ﻗﺪ ﻟﻮّﻥ ﺍﻟﺘﺎﺭﻳﺦ ﺑﺎﻟﺬﻫﺐ..
ﻣﻦ ﻏﻴﺮﻧﺎ ﻗﺪ ﻭﻫﺐ ﺍﻷﻓﺮﺍﺡ ﻭﻣﺎ
ﻭﻫﺐ..
ﻣﻦ ﻏﻴﺮﻧﺎ ﻗﺪ ﻃﻮﻉ ﺍﻟﻈﺮﻭﻑ..
ﻣﻦ ﻏﻴﺮﻧﺎ ﻗﺪ ﻫﺰﻡ ﺍﻟﺘﺤﻜﻴﻢ
ﻭ ﺍﻟﺘﻨﺠﻴﻢ ﻭ ﺍﻷﻟﻮﻑ..
ﻣﻦ ﻏﻴﺮﻧﺎ ﻗﺪ ﺃﺷﻌﻞ ﺍﻟﺤﻤﺎﺱ
ﻭ ﺃﻟﻬﺐ ﺍﻟﻜﻔﻮﻑ..
*في البدء احمد الله الذي عزنا بالنصر “السابع” تواليا في قلعة “الأبطال و النضال و الرجال”.. فالحمدلله علي نعمائه التي لا تعد و لا تحصي..
*و أبارك لشعب الصفوة “فرس الرهان الما كبا”.. فقد شكلوا حضورا جميلا.. ملاء الإستاد “كالعاده” علي كل الجوانب.. و فاضت حشودهم “الأبيه” و غطت الأفق باللون الأحمر الأخاذ.. و حولوا القلعة “لمرجل يغلي” طيلة زمن المباراة.. آزروا فيها النجوم و زرعوا في نفوسهم رغبة العودة بالنتيجة لمسارها الصحيح و المنطقي..
*و أبارك “للساحر” غارزيتو و فرسانه الذين قدموا و أجادوا و فرضوا حصارا محكما علي “الغربان”.. و دكوا حصونها بهدف و نقض لهم “الحكم” هدفا صحيحا بقرار ظالم و غريب!!
*بثنائية كوفي و عقروب.. قطع الزعيم نصف المشوار بنجاح.. و حقق نصرا سيجعله يلعب مباراة الإياب وفق إستراتيجية معينة.. تعينها فيه نتيجة مباراة أم درمان..
*و لأن “الحلو ما يكملش” فقد شكل الهدف الذي ولج مرمانا غصة في حلوق “من أرادوا الكمال”.. و إن كانت النتيجة منطقية بقياس المرحلة التي تلعب فيها “نصف نهائي الأبطال”..
*إنزعاج “بعض المريدين” مبرر.. فقد عودهم المريخ هذا الموسم علي “نظافة الشباك” في مباريات الأرض.. و لكنا نذكرهم بأن البطولة دخلت في أدوارها النهائية.. و في هذا المراحل لا توجد تلك النتائج المريحة بالإنتصار بعدد وافر من الأهداف.. و غالبا ما تنتهي مباريات هذه الأدوار بنتيجة هدف وحيد.. أو كما حقق المريخ..
*و عليهم أن لا ينسوا أن هذه المباراة هي الشوط الأول.. و قد إجتازه “الزعيم” بنجاح.. إذ أن المحصلة النهائية تقول بأننا أحرزنا نصرنا “السابع” بإقتدار..
*لا شئ يدعو للإنزعاج يا “صفوة”.. و الهدف الذي أحرزه “مازمبي” هنا.. هجومنا قدير علي تحقيق مثله في مباراة الرد بعد أسبوع بإذن الله..
*أفرحوا.. و إبتهجوا.. أنتو منتصرين..
*نبضات أخيرة*
*تعلقت هامه “الصفوة” بالنجوم في السماء.. لذلك تجدهم “متطلبين” دوما.. لا يرضيهم سوي الكمال.. و هذه ميزه تحسب لهذا الجمهور العاشق الولهان..
*بهدفه الذي أحرزه اليوم.. تربع “عقروب كواي القلوب” علي صدارة الهدافين.. بستة أهداف جعلته منفردا وحيدا في القمة..
*حذرنا قبل فترة.. داخل سطور هذا المقال.. من خطورة لاعب “الرواق الأيمن” لمازمبي.. و ذكرنا أنه مفتاح هجمات مازمبي.. و كتبنا عن ضرورة تثبيت “مصعب” في الدفاع مع معاونه دائمة من لاعبي الإرتكاز..
*الجملة التكتيكية التي أحرز من خلالها “مازمبي” هدفه الوحيد.. نفذت ثلاثة مرات و فشلت بصعوبة.. و ليست كل مره تسلم الجره.. مع أننا توقعنا تدارك الخلل الواضح خلف “مصعب” من غارزيتو..
*جمال سالم لا يسأل عن الهدف.. فقد أدي مباراة جيدة.. و دافع عن مرماه.. و لم يشوب أدائه سوي تلك التمريره “المستهتره” التي لولا “العارضه” لكلفتنا كثيرا..
*كالعادة كان كابتن المريخ “راجي عبد العاطي” هو أقل اللاعبين عطاء.. و كان خصما علي زملائه “كلاعب و كقائد”..
*كابتن المريخ “لا يهش لا ينش” و لا يتحدث مع الحكم دفاعا عن زملائه من العنف البدني الذي تعرضوا له من “عنقالة” مازمبي!! و يكون مستواه الفني أقل اللاعبين.. و يجري بتثاقل غريب.. و هو من يفترض أن يكون هو محرك اللاعبين نحو البذل و العطاء!!
*فقدنا في هذه المباراة النجم المقاتل “ضفر” و كان مكانه في التشكيل فارغا..
*ديديه قدم مجهودا مميزا كالعاده.. و أضاع فرصتين مضمونتين أيضا كالعاده!!
*العجوز كديابا حاول إثارة الجماهير.. ليرد له نجوم المريخ.. مره و إثنتان.. و جيب من جوه يا كديابا..
*المباراة القادمة بعد إسبوع من الآن.. سنغلق ملف هذا اللقاء.. و نبدأ التحضير الجاد لمباراة تأكيد النصر و العبور بإذن الله..
*شهدت المباراة جهودا جماهيرية مميزة في التشجيع.. و برزت أمامنا أكبر “دخله” صممت في أفريقيا.. و التيفو كان ناجحا بتعاون الجمهور “المعلم” ليحمل رسالة معبرة.. و كانت إشعاعات الفلاشات الحمراء من اللفتات الجميلة في المباراة..
*و كما هي عادتهم.. فقد كان فتية الأولتراس “في الموعد”.. بالتشجيع المتواصل بلا إنقطاع.. ليأكدوا تميزهم الكامل علي كل جماهير الفرق المختلفة..
*لجنة التعبئة المريخيه.. كان جهدها كبيرا و منظورا.. و اللجنة المنظمة لعمل التيفو كانت حضورا بين الجماهير في طابق “شاخور” مما أدي لإخراج العمل بصورة ممتازة..
*و إن كان من حقنا أن نهدي النصر فسنقدمه علي طبق مذهب.. لكل صفوة الولايات الذين شكلوا حضورا جميلا رفقة رصفائهم من صفوة الخرطوم..
*نبضة أخيرة”
بهدفين.. العيد بقي عيدين.

Admin


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

نبض الصفوة :: تعاليق

لا يوجد حالياً أي تعليق

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى