قوقل ‏+‏ ‏
Use the English Language

ديربي مدريد .. هل يستعيد ريال مدريد سطوته على أتلتيكو

إرسال مساهمة في موضوع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

ديربي مدريد .. هل يستعيد ريال مدريد سطوته على أتلتيكو

مُساهمة من طرف Admin في السبت 3 أكتوبر 2015 - 21:34

ديربي مدريد .. هل يستعيد ريال مدريد سطوته على أتلتيكو

لو قيل لعشاق ريال مدريد ومتابعي الدوري الاسباني قبل 4 أو 5 أعوام أن أتلتيكو مدريد سيتحول إلى عقدة للفريق الأبيض وسيفرض سيطرته خلال موسمين على الديربي بل أنه سيخطف الألقاب أيضاً من الريال لما صدق ذلك أحد، لكن كما قال الأسطورة والمدرب العبقري هيربيرجر "كرة القدم دائرية وتغيير اتجاهها في أي لحظة".
14 عام تقريباً مرت كالجحيم والعذاب على عشاق الروخي بلانكوس في العاصمة مدريد، 14 عام فشل خلالها أتلتيكو في تحقيق أي انتصار على غريمه وجاره ريال مدريد رغم أنهم تواجهوا في هذه المدة 26 مرة!
26 مباراة متتالية استمتع خلالها عشاق ريال مدريد في رؤية فريقهم يفرض سيطرته على الديربي ما بين الفوز أو التعادل في أسوأ الأحوال، فترة حزينة مرت على الروخي بلانكوس تلقى خلالها هزائم قياسية بنتائج ثقيلة أبرزها 4-0 موسم 2002-2003.
لكن السنوات الطويلة التي هيمن خلالها الريال على الديربي تحولت إلى لعنة على ما يبدو، على الأقل هكذا يرى الايطالي كارلو أنشيلوتي المسألأة، مدرب ريال مدريد السابق عانى خلال موسمين أمام أتلتيكو مدريد في معظم المباريات رغم أنه حقق انتصارات هامة أيضاً.
13 مواجهة خاضها المدرب الايطالي أمام رجال المدرب دييجو سيميوني، حقق 4 انتصارات وتلقى 5 هزائم وتعادل في 4 مواجهات، نتائج ليست سيئة خصوصاً إن علمنا أن الريال حقق لقب كأس ملك إسبانيا ودوري أبطال أوروبا من بوابة أتلتيكو موسم13\14، كما أنه اقصى الغريم من مسابقة دوري الأبطال الموسم الماضي أيضاً، لكن السطوة المطلقة للريال في الماضي على جاره جعلت نتائج كهذه تبدو هزيلة جداً بل أقرب للإخفاق خصوصاً في مسابقة الليجا التي لم يحقق خلالها الفوز خلال 4 مواجهات.
رحل أنشيلوتي وطويت صفحة اخفاقه في ديربي العاصمة مدريد، الآن الريال يقبل على مرحلة جديدة بقيادة رافاييل بينيتيز، مدرب استطاع تحسين نتائج خط دفاع فريقه في فترة زمنية قصيرة، لكن يبقى اختباره الحقيقي والفعلي ضد رجال دييجو سيميوني غداً.
لا شيء يهم عشاق الملكي حول العالم أكثر من الفوز بالديربي وإعادة غريمهم والجار إلى وضعه الصعب الذي عايشه لمدة تزيد عن العقد من الزمن، لذلك المسؤولية الملقاة على أكتاف بينيتيز تصبح مضاعفة غداً، إنها ليست 3 نقاط فقط بل هي مسألة اثبات ذات واستعادة ثقة مفقودة ووضع أولى الخطوات على درب النجاح.
الريال بحاجة لأن يستعيد هيبته في ديربي العاصمة، وبينيتيز بحاجة ماسة لاكتساب الثقة ومنح فريقه الاتزان المطلوب لإثبات أنه ليس أقل من أنشيلوتي، بل على العكس يتفوق عليه في أمر هام جداً!

Admin


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى