تابعونا عبر فيس بوك

قوقل ‏+‏ ‏
Use the English Language

الوخز بالحبر .. عبد الله التمادي .. عندما ينتصر الواقع على التمني

إرسال مساهمة في موضوع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

06102015

مُساهمة 

الوخز بالحبر .. عبد الله التمادي .. عندما ينتصر الواقع على التمني




الوخز بالحبر
عبد الله التمادي
عندما ينتصر الواقع على التمني
× ودعت قمة الكرة السودانية دوري ابطال افريقيا من الباب الصغير و اجهضت
أحلام الجماهير التي عاشت على أحلام أنها موعودة بأن تكون الاميرة السمراء
بامدرمان سواء شمالها أو جنوبها وبدأت الاحلام تكبر وتتمدد مع كل دور حتى اصطدمت الكرة السودانية بواقعها المرير وانتصر الواقع على تمني الجماهير
والاعلام.
× اكد خروج العملاقين من المسابقة في ادوار متقدمة أنهما يفتقدان
لثقافة النهائيات وكيف تأتي البطولات، على الرغم من انهما اكثر
مشاركة من مازيمبي واتحاد العاصمة في تاريخ البطولة .
× اصبح الهلال في العقود الاخيرة زبوناً دائماً في دوري ابطال افريقيا
وعرفته كل الاندية التي تشارك ولكن في الختام اكد ان مشاركاته من باب
انا )بطل محلي فقط(، وخروج الهلال من نصف نهائي النسخة الحالية لا يشبه
الفريق العريق عندما سلم امره للخصم )اتحاد العاصم( مفاتيح التأهل من
امدرمان وبدأ يبحث عنها في الجزائر واكد خروجه ان الهلال رغم عراقته
في البطولة مازال يفتقد ثقافة النهائيات والبطولات بدليل ان خصمه
اتحاد العاصم تفوق عليه فكرياً وليس فنياً ونال ما أراد.
× وخروج المريخ رغم انه كان الحصان الاسود في البطولة حتى اصطدامه بفريق
يعرف من اين توكل كتوف البطولات )مازيمبي( ولكن المريخ وجهازه الفني
وانصاره تعاملوا مع مواجهة مازيمبي بشئ من الغرور عندما اجزموا ان الفريق
الاحمر لامحالة حاصل على اللقب، وامامكم لقاء النهائي الذي لم يحتاج فيه
الفريق الكنغولي الا لثلاث دقائق فقط حقق احلامه وبددت احلام المريخ .
× تفوق مازيمبي ليس فنيا فقط انما بدنياً وثقافياً ليؤكد لنا انه
يعرف كيف يحصل على هدفه واحتاج فقط لثلاث دقائق كانت كافية ان تضعه في
النهائي مع اتحاد العاصمة الذي سرق ا ثقافة المقبرة من الهلال .
وخز اخير
× يبقى أجر المحاولة محسوب سواء في الهلال او المريخ للطاقم الفني
الممثل في الكوكي وغارزيتو.
× فالهلال ظل يعاني طوال مبارياته في البطولة ولم يكن الفريق الذي يلبس
ثوب البطل ولكن جرأة الكوكي وشجاعته اوصلته للمرحلة وكذا الحال في
المريخ.
× صنع الفرنسي غارزيتو فريق من عدم ووصل به لأول مرة في تاريخ النادي
الاحمر لمربع الذهب ولكنه اصطدم هو الآخر بضعف ثقافة اللاعب السودان في
المطبات الاخيرة.
× وهنا يبقى مربط الفرس واعني إدارتي القمة بأن تكون حريصة على استمرار
الكوكي وغارزيتو بدلاً من التعامل بردود الافعال والبداية في الموسم
المقبل بجديد .
× ليت ادارتا الناديين تتخلص من العادة السيئة )اللجنة الفنية( في
التسجيلات المقبلة وتترك الامر برمته للكوكي وغارزيتو لأكمال النواقص فقط
بدلاً من تسجيل جيش جرار من اللاعبين .
× اخيراً.. حمامنا سبق حمامكم في الطيران.. يقدر حماكم يسبق حمامنا في
كأس السودان.

Admin


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

 
صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى