تابعونا عبر فيس بوك

قوقل ‏+‏ ‏
Use the English Language

مداد وأوراق .. محمد غبوش .. تبقت أربع مباريات فقط ..

إرسال مساهمة في موضوع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

14102015

مُساهمة 

مداد وأوراق .. محمد غبوش .. تبقت أربع مباريات فقط ..




مداد وأوراق
محمد غبوش
تبقت أربع مباريات فقط ..
الراحة السلبية نخشي أن تكون خصماً على الهلال..!

الخندقاوي عاشق الفلاشات يريد أن يعيش في جلباب الأرباب
* لا أدري حقيقة من هو الخبير الرياضي الذي أوصي وأقنع الجهاز الفني للهلال ومدربه التونسي نبيل الكوكي بإعطاء لاعبي الفريق فترة 48 ساعة لتكون بمثابة راحة سلبية يعودون بعدها لمواصلة النشاط والإستعداد لأهم وأخطر الجولات في الموسم سواء في الممتاز أو كاس السودان .
* نعلم أن لاعبي الهلال مرهقين من اللعب المتواصل والذي كان يدور في ثلاث بطولات في وقت واحد هم )الأبطال إفريقية والممتاز وكاس السودان ( الشئ الذي أصابهم بالكثير من الإرهاق والإجهاد البدني والعضلي .
* لكن هل الحل يتمثل في قطع التدريبات ليومين متتالين وإعطاء اللاعبين إذونات للتواجد مع أهليهم وأسرهم !! الإجابة بالقطع ستكون لا ولا كبيرة للغاية .
* اجسام اللاعبين تعودت علي المجهود المتواصل طوال الفترة الماضية دون توقف لكل هذه الفترة التي تعتبر طويلة للغاية بمقاييس تدريبات كرة القدم ومن الممكن أن يتسبب هذا التوقف الطويل في إصابة تلك العضلات عند العودة للتمارين الشاقة من جديد وخلال فترة قصيرة .
* ثم من يضمن أن تعود لإقمار الهلال كامل لياقتهم البدنية بالسرعة المطلوبة بعد العودة خاصة وإننا لاحظنا بأن هناك عدد كبير منهم كان يعاني بالفعل من نقصان اللياقة في المباريات السابقة وكان يفشل في إكمال شوطين متواصلين من اللعب .
* وبعيداً من كل هذا فالفترة المتبقية من الموسم والتي لا تتعدي الخمس مباريات تعتبر مرحلة حصاد لكل الموسم الرياضي فما الذي كان يمنع اللاعبين من الصبر عليها حتي يتم تجاوزها بالسلامة ومن ثم يخضعون للراحة الحقيقية .
* عموماً ما حدث قد حدث ونتمني ألا تكون تلك اليومين قد تسببا في خصم إعداد أشهر كاملة وأن يعود الأقمار للتدريبات وهم في كامل صحتهم ولياقتهم المطلوبة فكما قلنا المواجهات القادمة لا تحتمل أي تفريط أو نقصان لياقة .
الخندقاوي )داير يعيش( في جلباب الأرباب ..!
* كنا نظن وليس كل الظن إثم بأن رجل المال والأعمال صابر شريف الخندقاوي واحد من الأهلة الذين دفعهم حبهم للهلال الكيان من أجل تقدم الصفوف لأداء ضريبة الأزرق دعماً معنوياً وفكرياً قبل أن يكون مالياً ولكن على ما يبدو أننا كنا علي خطأ كبير .
* الخندقاوي وضح من خلال تخبطاته الآخيرة ومن خلال الفوضي التي يتعامل بها المقربون منه وضح أنه عاشق فلاشات وشهرة في المقام الأول وظن وهماً أنه بالقليل من الجنيهات التي يقدمها كهدايا وتبرعات يمكن أن يستميل أهل الأزرق حتي يكبر كومة ويرضي غروره ولكن هيهات فالهلال أكبر من أن يشتري بساندويتشات توزع على الجماهير مكتوب عليها )مع تحيات الخندقاوي( والهلال ليس هينا بالدرجة التي تجعل كل من هب ودب يمكن أن يطلق علي نفسه لقب قطب هلالي .
* الخندقاوي عندما لم يجد سبيلاً لإختراق مجلس الهلال الحالي الذي كشف نواياه مبكراً إنقلب وإختار عناصر الطابور الأربابية لعل وعسي أن تحقق له الشوفونية التي يحلم بها .. بل ذهب لأبعد من ذلك وهو ينفذ في إجندة خبيثة القصد منها نسف إستقرار الأزرق في هذا التوقيت الحرج الذي يحتاج لوحدة الجميع خاصة من يدعي أنه يحب الهلال .
* خندقة قال أن محترفي الهلال الحاليين مواسير مع العلم بأن الموسم لم ينتهي بعد بل أن المرحلة الحالية تعتبر مرحلة حصاد للموسم بأكمله فهل يمكن أن يكون هذا الرجل هلالياً ؟؟؟ وخندقة المسكين قال أن الكوكي أخير منو المدرب الوطني ولا أدري كيف قيم الخندقاوي المدرب ولم نسمع من قبل أن خندقه لاعب سابق أو حتي مارس كرة القدم مجرد ممارسة فياتري كيف قيم الرجل المدرب ؟؟.
* أما ما كشف حقيقة خندقه المسكين الذي لا يقوي علي الصراع وحده بل لابد وأن يستعين بحليف ودرع يقاتل من خلفه وتحت ظله قوله أن عمود صلاح إدريس يؤثر علي مجلس إدارة الهلال !! والمسكين أعلاه قصدتها حرفياً لأنه عندما بحث عن جلباب ليعيش فيه لم يجد غير جلباب الأرباب المعروف بعداوته التاريخية لكل ماهو أزرق لا يسبح بحمده ولا يدور في فلكه .
* أجمل نكته قالها خندقه أنه يريد أن يترشح لرئاسة الهلال وأنه ساهم في بناء الجوهرة الزرقاء وأترك السبب في تفسير ما أريد قوله للقارئ وفطنته هنا .
* كونوا معي فللمداد بقايا ..
بقايا مداد ..!
* تعقد لجنة الإستئنافات العليا بالإتحاد السودانى لكرة القدم إجتماعاً مهماً ظهر اليوم بالمقر الرئيس للإتحاد بالخرطوم )2( ويناقش الإجتماع عدداً من الأجندة المدرجة في جدول الأعمال على رأسها النظر في طلبات إعادة النظر المقدمة من الإتحاد السودانى لكرة القدم والأندية في القرارات التى أصدرتها اللجنة في إجتماعها الآخير .
* إجتماع اليوم يعتبر من أخطر وأهم الإجتماعات لأنه يناقش قضايا يمكن أن تنسف الموسم بأكملة إن لم يتم التقيد بالقوانين الحقة والبعد عن المجاملات وسياسة الترضيات .
* القرارات الآخيرة التي أصدرتها هذه اللجنة معيبه شكلاً وقانوناً وفاقدة لكل الأطر التي يمكن أن تجعل منها قرارات يتم التمسك بها اليوم .. بداية من قرار إعادة مباراة المريخ والأمل في الدورة الثانية والتي خسرها الأحمر بمسوغ إيقاف لاعب الأمر عمر سليمان لأن الأصل في هذه القضية أن المخالفة إن وجدت مر عليها أكثر من عام وبالتالي لا تتم معاقبة النادي بل يعاقب اللاعب هذا أن كان اللاعب موقوف فعلاً كما قلت .
* والقرار السابق للجنة عاقب النادي وترك اللاعب لذلك قلنا بأنه معيب .. أما حكاية تسجيل لاعب هلال كادوقلي فالأمر تم بموافقة الإتحاد العام وبرقم وطني وهنا لا دخل للنادي بالخطأ لأن الإتحاد العام وافق علي التسجيل .
* لا نريد أن نملي علي اللجنة القرارات التي ستصدرها لكن من واجبنا أن نحذر من أي تجاوز للقانون لأن ذلك من شأنه أن ينسف الموسم بأكمله .. بل الأخطر من ذلك أنه سيؤكد أن الإتحاد العام ولجانه المساعدة كل همهم مساعدة المريخ فقط .
* القانون ولا شئ غير القانون يا إستئنافات وإلا علينا أن نقرأ علي الموسم وعدالة التنافس الفاتحة .
* شهدت مباراة المريخ وأهلي شندي أمس الأول حدثاً غريباً لحظة تسديد علاء يوسف لركلة الجزاء التي صارت أمراً واجباً للأحمر في كل مباراة .
* الأمر الغريب أن لحظة التسديد قامت جماهير المريخ برمي منطقة الجزاء أكرر منطقة الجزاء بالشماريخ مما أثر علي تركيز الحارس ورغم ذلك سمح الحكم بمواصلة اللعب وإحتسب الهدف …!
* تجاوزات التحكيم لأرضاء الوصيف الأحمر فاتت الحد .. وشخصياً تجدونني متأكداً أن تم إحتساب عدد ركلات الجزاء التي منحت للوصيف الأحمر في هذا الموسم وعدد اللاعبين من الخصم الذين تم طردتهم لمصلحته لوجدنا رقماً مهولاً للغاية بل رقم يمكن ان يدخل موسوعة غينس للأرقام القياسية .
* قرار أحمد بابكر مدرب المنتخب الأول بإبعاد لاعبي المريخ عن قائمة المنتخب لمباراة يوغندا لعدم تبليغهم وإنضباطهم صائب للغاية ولابد وأن تتبعه قرارات أكثر صرامة بعد العودة من يوغندا .
آخر مداد ..!
ﻛﻢ ﻃﺎﺋﺮ ﺑﻌﺪ ﻧﺘـّﻒ ﺟﻨﺎﺣﻮ ﻭﺭﺍﻙ ﻟﻤﻠﻢ ﺣﺮ ﻧﺪﺍﻣﺘﻮ .. ﻭﻓﺎﺕ ﻗﻄﻊ ﺷﺎﻣﺔ ﻫﻮﺍﻙ ﻣﻦ ﻗﻠﺒﻮ ﺇﻻّ ﻫﻮﺍﻙ ﻧﺒﺖ ﺗﺎﻧﻰ .. ﻭﻋﻠﻰ ﺑﺎﺑﻚ ﻭﻗﻒ ﺗﺎﻧﻰ

Admin


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

 
صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى