أصل الحكاية .. حسن فاروق .. لعب عيال .. اكبروا

إرسال مساهمة في موضوع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

20102015

مُساهمة 

أصل الحكاية .. حسن فاروق .. لعب عيال .. اكبروا




أصل الحكاية
حسن فاروق
لعب عيال .. اكبروا

لدي قناعة كاملة ان كل المؤسسات الرياضية وبلا استثناء لاتملك قرارها ، عدا مؤسسة وحيدة وشخص وحيد كان وسيكون مستقبلا )بعد العودة المؤكدة( الآمر الناهي في كثير من التفاصيل والذي يملك وحده القدرة علي توجيهها وفق رغباته ومزاجه الخاص ، لذا عندما اصدر نادي الهلال القرار المشترك مع الاندية الخمسة الاخري بالانسحاب من كل منافسات الدوري الممتاز ، كنت مشككا في قدرة المجلس المسير الذهاب بهذا الموقف بعيدا وتحويله الي واقع ، الا ان المجلس اخذ الخطوة التي شككت فيها ووصل الاتحاد العام وسلم القرار مع اندية اخري ، تخيلوا رغم ان الخطاب وصل مكاتب الاتحاد العام واستلمه مازالت قناعتي مهتزة في امكانية صمود المجلس في المضي قدما في هذا القرار الخطير في تقديري ، ورغم الشكوك في الصمود ساقنع نفسي بان الامر اصبح في حيز التنفيذ واتوقف قليلا عند الاخبار التي رشحت مؤخرا بتنصل اندية هلال كادوقلي، واهلي مدني والرابطة كوستي، وهي القرارات التي افرحت اتحاد الدمار الشامل وشجعته علي اصدار بيانه المرتبك امس الذي لوح من خلاله بتطبيق اللوائح والقوانين علي الاندية المنسحبة ، وركز البيان علي وصول خطابات من اندية تنفي انسحابها اكثر من تركيزه علي العقوبات التي ستلحق بالاندية ، وبدأ وكأن الاتحاد )مبسوووط( وحق انجازا خطيرا بتخلي اندية عن مواقفها بقناعاتها او بضغوط من جهات ما .
المضحك في بيان الاتحاد انه يتحدث عن تطبيق لوائح وقوانين في حق الاندية المنسحبة وهو الذي ارسل القانون في اجازة مفتوحة من اجل عيون النادي المدلل ورئيسه المبجل ، ولكن كما يقال ) ومالو( يذبح القانون ويصلب في ميدان عام من اجل النادي الكبير ، ويقاتل قادة اتحاد الكومبارس قتالا شرسا من اجل اغتيال القانون حتي لايغضب الآمر الناهي ، ولايفرق معهم كثيرا تدمير المنظومة التي يفترض انها قائمة علي سيادة القانون وعدالة المنافسة ونزاهتها ، ولاتحويلها الي منافسة هزيلة كريهة تفوح منها الروائح النتنة ، لايفرق معهم تنفيذ القانون بل يعملون مع سبق الاصرار والترصد علي الا ينفذ ، ويجتهدون اجتهادات اضحكت كل من له علاقة بالف باء قوانين رياضية ، فالمهم عندهم الا تضار مصالحهم ولتحرق روما بمن فيها لايفرق معهم ، ظلوا طوال هذه السنوات يحكمون بالنفوذ والعلاقات والتقاطعات والمصالح ، الان يحدثوننا عن القانون، واري ان التاريخ سيحفظ للهلال والامل عطبرة انهما اعادا للاتحاد العام هيبته التي ضاعت كل السنوات الماضية ، وانهما الناديان اللذان حفظا له ماء وجهه الذي ظل مراقا لايعرف حتي كيف ينطق كلمة قانون دعك من ان ينادي بتطبيقها ، واعادا اليه قوته وقدرته علي تطبيق اللوائح والقوانين ، ) ومالو( هي فرصة لاتحاد الكمبارس الذي ظل يتحرك باشارة من اصغراصبع ، ليقول انا موجود، الاتحاد الذي تحول الي طفل صغير ، يبكي مر البكاء ان علم انه سينال علقة ساخنة من والده تؤدبه علي مجرد التفكير في التطاول عليه ومعاقبته ، تحول الي عنتر زمانه في مواجهة الهلال والامل عطبرة ، ) ومالو( فرصة طبقوا القانون ، علي الاقل نحترمكم شوية .
مشهد الاندية التي تنصلت من الاتفاق بالانسحاب من الدوري الممتاز هو ذات المشهد ايام انتخابات الاتحاد العام ) تفويض مضروب ، الزول ده مابمثلنا ، التفويض عندي انا ( والتلفونات )تتطاقش( والتهديد والوعيد والابتزاز والترغيب ، الجماعة ديل مابتعلموا ، اذا صمد الهلال فقط وعادت كل الاندية كم سيكسب اتحاد الوالي والمريخ؟ ده لعب عيال اكبروا .

حمزه عوض


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

 
صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى