روني يقود مانشستر يونايتد للصدارة بهدف قاتل في سسكا موسكو

إرسال مساهمة في موضوع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

04112015

مُساهمة 

روني يقود مانشستر يونايتد للصدارة بهدف قاتل في سسكا موسكو




روني يقود مانشستر يونايتد للصدارة بهدف قاتل في سسكا موسكو
-
حقق مانشستر يونايتد الإنجليزي فوزًا مهمًا ومستحقًا بهدف مقابل لا شيء أمام ضيفه سسكا موسكو الروسي على ملعب "أولدترافورد"، في إطار منافسات الجولة الرابعة من دور المجموعات بدوري أبطال أوروبا، الثلاثاء.
أحرز هدف المباراة الوحيد القائد واين روني في الدقيقة 79، ليتصدر يونايتد المجموعة الثانية، برصيد 7 نقاط، بينما تجمد رصيد سسكا موسكو عند 4 نقاط في المركز الثالث.
لعب مانشستر يونايتد بطريقة 4-2-3-1، معتمدًا على روني في الأمام، وخلفه الثلاثي، مارتيال، ماتا، ولانجارد، وهي نفس الخطة التي لعب بها سسكا موسكو المباراة، بوجود موسى في الأمام وخلفه الثلاثي، ميلانوف، ودراجيوف، و توسيش.
سيطر مانشستر يونايتد سريعًا على مجريات اللقاء، وبدت رغبته الواضحة في إحراز هدف مبكر وحسم النتيجة لصالحه، ولعب المانيو بطريقة هجومية واضحة، عن طريق روني ومارتيال، وبناء هجمات من ماتا وتشفاينشتايجر وكاريك.
اعتمد الفريق الروسي على التراجع الكامل وفي بعض الدقائق، يكون هناك 10 لاعبين في الخلف للدفاع، وهو ما أعطى سيطرة كبيرة للمانيو الذي هاجم سسكا بكل خطوطه ، وحاول التنويع بين الاختراق من العمق ، واللعب على الأطراف والتسديدات البعيدة.
وسنحت ليونايتد فرصة تسجيل عديدة أمام روني وماتا وروخو ولانجارد، لكن بدون جدوى، حيث عاب يونايتد شيء وحيد في الشوط الأول وهو عدم وجود اللاعب الذي يترجم الفرص لأهداف، في حين لم يشكل سسكا أي خطورة ولم يسدد كرة وحيدة على مرمى يونايتد، لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي.
لم يتغير الحال كثيرًا في الشوط الثاني، حيث واصل مانشستر يونايتد ضغته الكاسح، في ظل التراجع الكامل للفريق الروسي، ودفع لويس فان جال المدير الفني ليونايتد بمروان فيلاني مكان مارتيال، على أمل أن يكون ورقة الفريق الرابحة، ويستغل الكرات العرضية، بينما عزز سسكا هجومه بمشاركة دومبيا مكان ناتشو.
واصل يونايتد إهدار الفرص السانحة أمام المرمى، وكان روني الذي يسعى للهروب من الرقابة قريبًا من إحراز الهدف الأول في الدقيقة 73 لولا الضغط الكبير من الفريق الضيف
دخل ممفيس ديباي مكان ماتا لتنشيط الجانب الهجومي ليونايتد في الدقيقة 74، لكن المفاجأة كادت أن تأتي من دومبيا مهاجم سسكا الذي انفرد بمرمى دي خيا لولا تألق الأخير في الدقيقة 78.
وأخيرًا استطاع روني أن يحرز الهدف الأول ليونايتد برأسية قوية، لم يستطع حارس الفريق الروسي التعامل معها في الدقيقة 79 من عرضية لينجارد، الذي كاد أن يعزز النتيجة في الدقيقة 80 لولا إنقاذ إكينفيف.
أشرك يونايتد أندير هيريرا مكان تشفاينشتايجر في الدقائق الاخيرة من المباراة لتجديد دماء وسط الملعب، قبل أن ينتهي اللقاء بفوز مستحق للفريق الإنجليزي بهدف نظيف.

حمزه عوض


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

 
صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى