قوقل ‏+‏ ‏
Use the English Language

الشارع الرياضي .. محمد احمد دسوقي .. باليقين القاطع والايمان الصادق والرضاء بالقضاء نتمسك بالامل!!

إرسال مساهمة في موضوع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

الشارع الرياضي .. محمد احمد دسوقي .. باليقين القاطع والايمان الصادق والرضاء بالقضاء نتمسك بالامل!!

مُساهمة من طرف حمزه عوض في الخميس 19 نوفمبر 2015 - 7:11

الشارع الرياضي
محمد احمد دسوقي
باليقين القاطع والايمان الصادق والرضاء بالقضاء نتمسك بالامل!!
.
* قدر المؤمن الرضاء بالمقسوم وعذاب الصحفي في حرمانه التواصل مع قرائه
الكاتب يتنفس الحروف والحبر والتناول الصحفي اوكسجين الحياة للصحفيين
عناد الاتحاد اجبر البرلمان ورئاسة الجمهورية على التدخل والحل سيكون خلال ساعات
× من لا يملك يقينا قاطعا وايمانا صادقا بالقضاء والقدر خيره وشره يكون ضعيف التوحيد ومؤهلا لعدم القبول بمشئة المولى عز وجل وقد جعل الابتلاءات اختبارا لعزيمة الانسان وامتحانا لصبره وانصياعه لارادة القدير الجبار.
× غيبتني الاصابة اللعينة عن معانقة قرائي وهم رصيدي الحقيقي في هذه الدنيا وقد جمع بيننا عشق قديم وتواصل عميق لسنوات طوال زادت عن الثلاثين عاما كانت الكتابة فيها عبارة عن اكسجين تتنفسه الاقلام والرئات معا فلا وجود للكاتب او الصحفي الا في عناق قرائه والتواصل معهم.
× تعرضت قبل ايام لانزلاق في دورة المياه تسببت في اعادة آلام الغضروف اللعين والذي عانيت منه لسنوات واجبرني على الخضوع لجراحة بالمنظاير في تايلاند قبل عام تقريبا لكنني لم اهنأ باستدامة العلاج قبل ان اسقط في الحمام قبل ايام وقد تقبلت الامتحان بصدر رحب فلا املك الا التسليم والرضاء بقضاء الله وقدره وكله مسطر ومكتوب في اللوح المحفوظ من الاذل.
× ولكنني تعرضت لاصابة جديدة اثر سقوطي على الشارع العام في قلب الخرطوم بسبب بعض الحواجز الموجودة على قارعة الطريق وبعد نقلي للمستشفي وخضوعي للعديد من الفحوصات وصور الاشعة المقطعية وغيرها تبين للاطباء وجود كسر رباعى الكتف الايمن ظل يباغتني بآلام مبرحة لا تحتمل وبعد استشارة اكثر من اختصاصي نصحوني بالخضوع للراحة التامة ووضع يدي بالكامل تحت الجبيرة الطبية منعا لتحرك مفصلي المرفق والكتف حتى يلتئم الكسر سريعا.. وهانذا اقبل بالقرار الصعب وامتثل لقرار الاطباء رغم انني سافتقد القرار والتواصل معهم فكما قلنا هم ملح الارض ومن اسباب وجودنا في هذا الوسط الصحفي. وهى سانحة لابر عن شكري وامتناني لاهل قبيلتي وعزي وفخري من الصحفيين والرياضيين والاداريين وقبلهم للاطباء والاطقم الطبية الذين خففوا من المي بالاهتمام والعناية والحرص.
× وكما قلت فان الم الابتعاد عن الكتابة اشد مضاضة من الم الكسر الذي تعرضت له ومن هنا اسجل شكري وتقديري لكل من تفقدني او هاتفني او سأل عني وافتقد حروفي واتمنى ان تكتمل فترة الابتعاد القسري حتى اعود لعناق القراء مجددا. واشكر كل من خف لزيارتي من الرسميين او الشعبيين ونتمنى ان يستمر الوسط الرياضي في ذات التراحم والتعاضد والتكاتف والتكافل بما يحفظ قيم الانسانية والتوادد.
× وبعيدا عن حالتي الشخصية استمرت ازمة الموسم الرياضي بعناد غير مبرر من الاتحاد السوداني الذي رفض كل مقترحات لجان الحل والاجاويد بدء من لجنة الفريق سر الختم مرورا بالبرلمان وقد قام ببرمجة مباراتي الامل قبل ان تنتهي المهلة المحددة من البرلمان وهو ما زاد الوضع تعقيدا بالاصرار والعناد.
× دخلت الازمة منعطفا حساسا وحرجا للغاية بالاجتماع الذي انعقد امس لمجلس الاتحاد والذي امن على كل القرارات التي اتخذتها اللجان المساعدة وهو ما يعني الاستمرار في التصعيد رغم رجاءات رئاسة الجمهورية التي طالبت بايجاد حل عاجل وجذري للازمة يرضي كل الاطراف وبعد ان توصلت الى ما يشبه الاجماع بمسئولية الاتحاد ولجانه عن كل الاخطاء المرتكبة تجاه القانون وبعض الاندية.
× الحل الامثل والمرضي لكل الاطراف يتمثل في الغاء منافسة الممتاز للموسم الحالي وايجاد صيغة مناسبة تحفظ للاندية التي صعدت للممتاز لو لعبت في التاهيلي حقها في الظهور ضمن الكبار. ولن يعدم الاتحاد ايجاد المخرج القانوني المناسب لتدارك الامر وحماية موسمه من الفشل بسبب اصراره على معاندة القانون والسباحة عكس تياره. ونتوقع ان تتحرك رئاسة الجمهورية خلال الساعات القادمة والزام وزارة الرياضة باتخاذ القرارات المناسبة التي تحفظ هيبة الدولة وتقود لحماية الامن والسلم الاجتماعيين ودفع الضرر عن المظلومين.
× نعتقد ان الازمة الاخيرة اكدت بما لا يدع مجالا للشك حاجة الاتحاد لاجراء تغيير شامل على مستوى الافراد فالبقاء الطويل على كراسي الادارة ولد شعورا للبعض بالتضخم وباستحالة مراجعته في طريقة ادارته للمنشط.
× اصطدم البرلمان بعناد الاتحاد الذي رفض كل مقترحات الحل وطالب البرلمان بتحويلها للجمعية العمومية مع ان البرلمان هو اعلى جمعية عمومية في السودان ويمثل كل المواطنين.
× كابر الاتحاد واصر على الاستمرار في الاخطاء منذ سماحه لاسامة عطا المنان بالغاء قرار اللجنة المنظمة دون وجه حق وهو ما اوغر الصدور.. وأسهم الاتحاد في اشتعال الازمة برفضه برمجة مباراة الامل المعادة منذ الدورة الاولى ولمدة زادت عن السبعة اشهر. ونتوقع ان يكون تدخل الدولة حاسما ونهائيا ولا يخشى التدويل او التلويح بالفيفا او غيرها.

حمزه عوض


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى