وهج المنبر .. زاكي الدين الصادق .. عدم تتويج المريخ وحديث الكاردينال عن الجمعية العمومية..!!

إرسال مساهمة في موضوع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

23112015

مُساهمة 

وهج المنبر .. زاكي الدين الصادق .. عدم تتويج المريخ وحديث الكاردينال عن الجمعية العمومية..!!




وهج المنبر
زاكي الدين الصادق
عدم تتويج المريخ وحديث الكاردينال عن الجمعية العمومية..!!
*تخلف الهلال عن مباراة معلنة للمرة الثالثة في الدوري لينهي مشوار
إنسحابه بنهاية الموسم الذي أنتهي بحسم نتيجة اللقاء لصالح المريخ الذي
تواجد داخل الملعب وهذا الأمر يعني ان المريخ حسم أمر بطولة الدوري بعد
ان كان قد حسم كأس السودان قبلها بتخلف الهلال عن نهائي الكأس الذي أقيم
في دنقلا، لكن الفارق بين المباراتين ان المريخ تم تتويجه بالكأس بين
شوطي تلك المباراة وهذا مالم يحدث في الدوري الممتاز وهذا الأمر بكل
تأكيد يحمل إشارات كثيرة خصوصاً بعد الإجتماع الذي تم يوم أمس برئاسة
رئيس البرلمان الدكتور إبراهيم أحمد عمر وسكرتير الإتحاد السوداني مجدي
شمس الدين ورئيس نادي المريخ الباشمهندس أسامة ونسي ورئيس نادي الهلال
أشرف الكاردينال الذي خرج بعد الإجتماع ليصرح للإذاعة الرياضية بكلام
كثير حول مايمكن ان تتخذه الجمعية العمومية للإتحاد بعد غداً عندما تجتمع
للنظر في قضية الموسم التي هرب الجميع عن وضع الحلول لها وتم إرجاعها
للجمعية العمومية للإتحاد السوداني التي ستتخذ فيها قرار نهائي.
*أولاً لم نهضم للأمانة عدم تتويج المريخ بكأس البطولة وهذا الأمر لا
أدري لماذ صمت عليه مجلس المريخ لانه حق من حقوق المريخ التي كان من
المفترض ان يطالب بها مجلس المريخ الإتحاد بعد إطلاق صافرة نهاية
المباراة بغض النظر عن إنعقاد الجمعية العمومية وماستسفر عنه من قرارات
ستكون حتماً محل إحترام من قبل المريخ ومجلسه الذي كنا نود منه ان يقول
كلمته بصوت مسموع في أمر تتويج فريقه بكأس بطولة الدوري لان المريخ هو
البطل الفعلي للبطولة بعد ان تمسك الهلال بإنسحابه المعلن والذي لمسنا من
كلام رئيسه الذي أعلنها بوضوح ان الجمعية العامة ستمنح ناديه اللقب
وسترفع عن نادي الأمل الظلم ولا أدري حقاً كيف لرئيس الهلال ان يقول هذا
الحديث وفريقه خرق القانون وانسحب من ثلاث مباريات وبات في عداد الأندية
الهابطة حسب ما هو منصوص عليه في القواعد العامة، فنحن سنتحدث عن إنسحاب
الهلال والأمل بشق وسنتحدث عن قضية الموسم بشق أخر، فالهلال أنسحب من
الدوري بكامل إرادته ان عذرنا نادي الأمل علي انه صاحب قضية وستنظر فيها
الجمعية العمومية لانها موضوعة في اجندة الجمعية لكن الهلال تحديداً
أنسحب بلا مسوغ قانوني يمكن ان يعطيه فيما بعد حق كما صرح رئيس ناديه
الذي يجاهر في كل حين بأحاديث تثير التوترات وتباعد بين الناديين وتضخ كم
لا يحصي من عنصر البغضاء بين جماهير الفريقين، فالكاردينال ظل منذ إندلاع
أزمة الموسم يصرح كيفما أتفقت بنات مزاجيته وحديثه حول الجمعية العمومية
لو حدث سيمثل فضيحة كبرى وسيمثل أضحوكة كبيرة علي الجميع بما فيهم إتحاد
الكرة وقادته وسيمثل إشعار أزمة يمكن ان تنشب خصوصاً ان فلت الهلال من
العقاب وتم تتويجه كما زعم رئيس ناديه.
وهج اخير:-
*إفلات الأزرق من العقوبة وتنفيذ حديث الرجل ورغبات نادي الأمل ان تم
خلال الجمعية العمومية القادمة سنطالب مجلس المريخ بإعلان إنسحابه من
جميع منافسات الإتحاد الموسم المقبل فنحن حينها لن نجد حرج في إتباع مسلك
الهلال لجني الألقاب والبطولات، فالهلال انسحب وركل القانون وفي الأخير
يتحدث رئيسه عن أجندة الجمعية العمومية ويحدد ما تسفر عنه قبل إنعقادها
علي رؤوس الأشهاد وفي إذاعة يسمعها القاصي والداني.
*من قبل أيضاً فعلها رئيس الهلال وأعلن إلغاء الموسم بإلغاء مباراة نهائي
الدوري لدواعي أمنية ولم يمر حديث الرجل إلا )48( ساعة ليعلن عن ذلك عبر
لجنة أمن ولاية الخرطوم.
*إرضاء الهلال علي حساب القوانين وعلي حساب المريخ ستكون عواقبه وخيمة
ولن يقبل به أحد خصوصاً ان افلت الهلال من العقوبة بعد إنسحابه المعلن.
*فرية تتويج الهلال ببطولة الدوري وهو منسحب ان حدثت فعلى الكرة
السودانية والقوانين الف سلام.
*رئيس الهلال عاد بعد عنترياته وأعلن انهم سيشاركون في الموسم القادم
لكنه ربط ذلك بمكافأ ناديه بالتتويج بالدوري والإبقاء علي الأمل في بطولة
الدوري وهذا الحديث يكشف بين ثناياه عن إتفاق مبدئي لإهداء أساطنة
البلطجة كأس الدوري.
*الجمعية العمومية عليها ان تنفي عن نفسها شبه الإتفاق والقرارات الموجهة
بعد ان وضعها حديث الرجل في واجهة لامعة من المتابعة لما ستسفر عنه
قراراتها.
*بعيداً عن حديث الرجل حول قرارات الجمعية نقول ان الهلال مذنب قانونياً
والقواعد العامة ستدينه في جميع الأحوال إلا في حالة واحدة وهي إطاحة
الجمعية بالموسم الرياضي السابق وإلغائه وحل جميع اللجان والإبقاء علي
جميع الأندية الهابطة وتصعيد الأندية التي صعدت للدوري ليرتفع العدد
لعشرين نادي وهذا الإقتراح كان قد قدمه البروف كمال شداد أثناء الأزمة
الطاحنة التي ضربت الموسم الرياضي بالبلاد.
*تتويج الهلال بقرار من الجمعية العمومية سينقل ذات الأزمة للموسم القادم
بقيادة المريخ فالجمعية ستبقي بين نارين إما ان تطبق القانون وهذا يعني
ان الهلال سيواجه بعقوبات ربما تكون مخففة ولا تصل لحد هبوطه للدرجة
الأولي وكذلك سيهبط الأمل بعد تخلفه عن مباريات السنترليق وسيتم إعتماد
المريخ بطل للدوري.
*اما خيار تتويج الهلال بالكيفية التي تحدث به رئيسه يبقي خيار مرفوض
وغير مقبول فلا يعقل ان يتوج نادي إنسحب من جميع البطولات علي رؤوس
الأشهاد، فإن حدث ما قاله الرجل علي الإتحاد وجمعيته ان يتهيأ لإنسحاب
جديد سيقوده المريخ طالما ان الإنسحابات والخطب الرنانة والجوفاء تمنح
البطولات في ظل تغيب القانون وركله بعيداً في عوالم الكرة السودانية.

حمزه عوض


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

 
صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى