صعود برشلونة لدور ال16 بدوري الأبطال اوروبا بعد تعادل ليفركوزن و باتي

إرسال مساهمة في موضوع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

24112015

مُساهمة 

صعود برشلونة لدور ال16 بدوري الأبطال اوروبا بعد تعادل ليفركوزن و باتي




صعود برشلونة لدور ال16 بدوري الأبطال اوروبا بعد تعادل ليفركوزن و باتي

-
واصل المهاجم السويسري أدمير محمدي ممارسة هوايته في هز الشباك وأنقذ فريقه من كمين باتي بوريسوف البيلاروسي وقاده لتعادل ثمين 1 / 1 الثلاثاء، في الجولة الخامسة من مباريات المجموعة الخامسة بالدور الأول لدوري أبطال أوروبا لكرة القدم.
وصعدت هذه النتيجة بفريق برشلونة الأسباني إلى الدور الثاني )دور الستة عشر( بغض النظر عن مباراتيه المتبقيتين في المجموعة، حيث يتصدر الفريق المجموعة برصيد عشر نقاط وأصبح رابع المتأهلين لدور الستة عشر بعد ريال مدريد الأسباني من المجموعة الأولى ومانشستر سيتي الإنجليزي من المجموعة الرابعة وزينيت سان بطرسبرج الروسي من المجموعة الثامنة.
ورفع ليفركوزن رصيده إلى خمس نقاط ليتقدم إلى المركز الثاني بفارق الأهداف فقط أمام روما الإيطالي الذي يحل ضيفا على برشلونة في المباراة الثانية بالمجموعة في وقت لاحق اليوم فيما رفع باتي بوريسوف رصيده إلى أربع نقاط لكنه ظل في المركز الرابع الأخير بالمجموعة كما ظل في دائرة المنافسة على البطاقة الثانية للمجموعة إلى دور الستة عشر.
وأنهى باتي بوريسوف الشوط الأول لصالحه بالهدف المبكر للغاية والذي سجله ميخائيل جورديتشوك في الدقيقة الثانية.
وفي الشوط الثاني ، ظل باتي بوريسوف صامدا حتى سجل أدمير محمدي هدف التعادل في الدقيقة 68 ليكون الهدف الرابع له في أربع مباريات خاضها بالمسابقة هذا الموسم علما بأنه هز الشباك للمباراة الثالثة على التوالي للفريق في دوري الأبطال.
وباغت باتي بوريسوف ضيفه الألماني بهدف مبكر للغاية أحرزه ميخائيل جورديتشوك في الدقيقة الثانية.
وجاء الهدف من أول هجمة في المباراة حيث مرر ألكسندر فالادزكو كرة بينية رائعة مستغلا خطأ فادحا في التغطية الدفاعية لباير لتصل الكرة إلى جورديتشوك المندفع على حدود منطقة الجزاء حيث هيأ الكرة لنفسه بهدوء ثم سددها في اتجاه المرمى لتعبر من يد الحارس برنارد لينو وتمر من بين قدميه بغرابة شديدو وتتهادى غلى داخل المرمى رغم عدم قوة التسديدة.
وأثار الهدف المبكر حفيظة لاعبي باير الذين اندفعوا في الهجوم بحثا عن هدف التعادل لكنهم اصطدموا بالدفاع المتكتل والمنظم للفريق البيلاروسي.
واستغل أصحاب الأرض اندفاع باير في الهجوم واعتمدوا على المرتدات السريعة ولكن لم يكتب لها النجاح أيضا وإن تسببت في بعض الإزعاج لدفاع باير.
بمرور الوقت ، عاد الأداء متكافئا بين الفريقين حيث تبادلا السيطرة على مجريات اللعب في وسط الملعب مع بعض الارتباك والتوتر في أداء باير والذي أسفر عن العديد من الكرات المقطوعة.
ونال ألكسندر هليب لاعب باتي بوريسوف إنذارا في الدقيقة 32 ثم نال كيفن كامبل لاعب باير ليفركوزن إنذارا في الدقيقة 34 للخشونة مع هليب.
ورفض الحكم الاستجابة لمطلب المكسيكي خافيير )تشيتشاريتو( هيرنانديز مهاجم باير الذي سقط داخل منطقة الجزاء في الدقيقة 42 مطالبا بضربة جزاء اثر هجمة سريعة وخطيرة للضيوف.
وعاند الحظ تشيتشاريتو في الدقيقة 45 وحرمه من تسجيل هدف التعادل اثر هجمة أخرى سريعة لباير مرر فيها كريم بلعربي الكرة إلى أدمير محمدي في الناحية اليمنى ليلعبها الأخير عرضية زاحفة وصلت إلى تشيتشاريتو الخالي من الرقابة على بعد خطوات قليلة من المرمى حيث قابلها بتسديدة مباشرة ولكن الحارس أبعدها برد فعل سريع للغاية لينتهي الشوط بتقدم باتي بوريسوف بهدف نظيف.
ومع بداية الشوط الثاني ، لعب ماكسيم فلودكو بدلا من أليكسي ريوس في تغيير دفاعي لباتي بوريسوف من أجل الحفاظ على النتيجة.
وبدأ باير الشوط الثاني بحماس شديد وسعى الفريق بجدية لتسجيل هدف التعادل عبر هجمات متتالية شكلت خطورة كبيرة.
وكانت أولى هذه الهجمات في الدقيقة 47 عندما خدع بلعربي دفاع باتي بوريسوف على حدود منطقة الجزاء وسدد الكرة قوية بيسراه ولكنها مرت بجوار الزاوية اليمنى للمرمى.
وبعدها بدقيقتين فقط ، لعب محمدي كرة عالية من الناحية اليسرى وصلت إلى بلعربي الخالي من الرقابة في حلق المرمى حيث سددها قوية مباشرة ولكن في يد الحارس.
وواصل باير ضغطه الهجومي وتهديده لمرمى أصحاب الأرض كما تلاعب بلعربي بالدفاع حتى وصل لحدود منطقة الجزاء وسدد الكرة ولكنها ارتطمت بأحد اللاعبين وخرجت لركنية شكلت بعض الخطورة أيضا لكنها انتهت في يد الحارس اليقظ.
وتوالت الهجمات والفرص الضائعة من باير فيما اعتمد باتي بوريسوف على الدفاع المتكتل وشن مرتدات سريعة لم يكتب لها النجاح.
وتلاعب بلعربي مجددا بدفاع باتي بوريسوف وسدد الكرة بيسراه في الدقيقة 60 ولكنها ذهبت سهلة في يد الحارس.
ورد أصحاب الأرض بهجمة سريعة في الدقيقة التالية ولكن الدفاع الألماني تدخل في الوقت المناسب وأفسد الهجمة.
وأسفر الضغط الهجومي لباير أخيرا عن هدف التعادل الذي سجله محمدي في الدقيقة 68 .
وجاء الهدف اثر هجمة منظمة لباير لعب منها هاكان كالهانجولو تمريرة ساقطة إلى محمدي في الناحية اليمنى داخل منطقة الجزاء حيث لبعها الأخير أشبه بتمريرة عرضية ولكن التوفيق حالفه لترتطم الكرة بالقائم الأيمن البعيد وتتهادى داخل مرمى باتي بوريسوف.
ووسط الهجوم المتواصل من ليفركوزن ، أجرى باتي بوريسوف تغييرا تنشيطيا في وسط الملعب بنزول ألكسندر كارنتسكي في الدقيقة 73 بدلا من هليب.
كما لعب جوليان برانت في صوف ليفركوزن في الدقيقة 78 بدلا من كالهانجولو.
وشكلت هجمات باتي بوريسوف في الدقائق الأخيرة من المباراة خطورة فائقة فيما عاند الحظ ليفركوزن وحرمه أكثر من مرة من تسجيل هدف الفوز لينتهي اللقاء بالتعادل.

Admin


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

 
صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى