‫حادثة‬ طريفة في الملاعب الموريتانية .. الرئيس يأمر بنهاية مباراة السوبر في الدقيقة 65 لضيق وقته

إرسال مساهمة في موضوع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

01122015

مُساهمة 

‫حادثة‬ طريفة في الملاعب الموريتانية .. الرئيس يأمر بنهاية مباراة السوبر في الدقيقة 65 لضيق وقته




‫حادثة‬ طريفة في الملاعب الموريتانية .. الرئيس يأمر بنهاية مباراة السوبر في الدقيقة 65 لضيق وقته

قام الرئيس الموريتاني »محمد ولد عبد العزيز« بتصرف غير مسبوق في عالم كرة القدم بعد أن أمر بإنهاء مباراة السوبر في بلاده منذ الدقيقة الـ65 بسبب ضيق وقته وارتباطه بمشاغل أخرى في نفس وقت المباراة.
الرئيس الموريتاني الذي لم يصل مُباراة السوبر التي جمعت بين فريق لكصر وفريق تفرغ زينة سوى قبيل بداية الشوط الثاني شاهد 20 دقيقة من اللقاء قبل أن يأمر الحكم بإنهاء اللقاء واللجوء لركلات الترجيح كون الفريقين كانا مُتعادلين بهدف لمثله.
ركلات الجزاء أفضت لفوز فريق تفرغ زينة الذي سارع قائده لاستلام الكأس من يدي الرئيس الذي غادر أرضية الملعب مُباشرة بعد ذلك، تاركًا اللاعبين والجماهير في حالة كبيرة من الذهول.
رئيس الاتحاد الموريتاني »ولد يحيى« برر موقف الرئيس الموريتاني، حيث قال »اتخاذ قرار بوقف مثل هذه المباريات برضا الطرفين لا يعد خرقا للقوانين لأنها مباراة منفردة لا ترتبط بأي حقوق لمنافسين آخرين، ثم إن كرة القدم معروفة بمرونتها مع الظروف المختلفة، خاصة في حالة حصول الوفاق بين طرفين ما، دون أن يؤثر ذلك على طرف ثالث«
ويأتي هذا الموقف الغريب ليعيد إلى الأذهان حادثة طرد صحفي موريتاني على الهواء من قبل الرئيس محمد ولد عبد العزيز أثناء ندوة صحافية، وهو ما قوبل بالرفض من طرف الصحفي، ليأمر الرئيس بقطع البث المباشر فورًا في حادثة خلفت ضجة كبيرة داخل موريتانيا وخارجها.

Admin


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

 
صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى