جنة الشوك .. جمال علي حسن .. حاج سوار.. تصريح مبهدل

إرسال مساهمة في موضوع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

14122015

مُساهمة 

جنة الشوك .. جمال علي حسن .. حاج سوار.. تصريح مبهدلn




جنة الشوك
جمال علي حسن
حاج سوار.. تصريح مبهدل
.

.
.
يريد حاج ماجد سوار أن يعلم الشعب السوداني )الإتيكيت( وهو يطلق تصريحات فاقدة لأبسط قواعد الإتيكيت نفسه وفاقد الشيء بالطبع لا يعطيه.
نعم هي تصريحات )مشاترة( وفاقدة للإتيكيت وأستعجب جداً أن تصدر مثل هذه التصريحات من شخصية دبلوماسية تحمل لقب سفير..
هل كان حاج ماجد سوار أمين عام جهاز تنظيم شؤون السودانيين العاملين بالخارج يظن أنه يتحدث في غرفة مغلقة أو مجلس خاص به أو يهمس في أذن أحدهم بنصح أو لفت انتباه وهو يعلن أن هناك بعض الأطباء السودانيين في المملكة العربية السعودية قد أعيدوا للسودان بسبب المظهر العام..
يقول هذا في سياق تبريره لعزمهم فتح باب )نقاطة( مال جديدة لجهازه من جيوب المغادرين للعمل بالخارج على ما يبدو وهو يحدثنا عن أن بداية العام الجديد ستشهد تنظيم دورات تدريبية مكثفة وستتحول إلى دورات إجبارية للمهاجرين والحاصلين على عقود عمل بالخارج لتحسين )إتيكيت( المغتربين الجدد وتعليمهم كيفية التعامل مع المجتمعات المتحضرة..!
وعبارة )المجتمعات المتحضرة( هذه وردت على لسانه نصاً بحسب الخبر الذي يملأ الأسافير، وهي عبارة توحي في مضمونها بأن المجتمع السوداني مجتمع متخلف وغير متحضر ويحتاج من يخرج منه أن يكمل تعليمه في الحياة بدراسة إتيكيت التعامل في المجتمعات المتحضرة.
يا سيدي تصريحك هذا تصريح )مبهدل( وسلبي جداً ولو أعدت قراءته ستعرف أنه غير موفق خاصة وأنك )سفير( وأنك أيضاً بصدد تعليم الناس قواعد الإتيكيت دون مراعاة لمشاعرهم ودون مراعاة للأذى الذي سيلحق بسمعة السودان وسمعة السودانيين بسبب مثل هذا التصريح.. تلك السمعة والصورة الخارجية للسودان التي من المفترض أنك تقود مؤسسة تضطلع بهذا الدور.
لم يكن هناك داع للإشارة السلبية التي قدمتها عن الأطباء، لأنها قد تنسف مئات الآلاف من النماذج الزاهية والمتميزة غيرها التي قدمها أطباء السودان وظلوا يقدمونها في السعودية ودول الخليج وكل مكان.. من يعلم من يا أخي؟؟!.
كان هناك مليون طريقة وأسلوب آخر يمكن أن تعالج به هذه القضية البسيطة دون الإعلان عنها بهذا الشكل.. لأن الموضوع لا يحتاج أكثر من لفت انتباه يمكن أن تقوم به السفارة السودانية هناك بطريقة متحضرة وهادئة ودون اللجوء لهذا الأسلوب )وشيل الحال(.. لأنك تتحدث عن عقول متعلمة وكفاءات سودانية لا ينتقص المظهر من قدرها شيئاً برغم أهميته.. ألم تطالع من الأدب قول الشاعر:
وإن كان في لبس الفتى شرف له
فما السيف إلا غمده والحمائل..
يا حاج سوار.. صدقني لا داعي لهذه الدورات التي تتحدث عنها لأنها ستعكس صورة سيئة عن السودان وعن المجتمع السوداني وليست صورة بهية كما تزعم.. وصدقني أيضاً أنه لا داعي حتى لوجود جهاز شؤون المغتربين من الأساس، أنتم لا تقدمون أي شيء يذكر للمغتربين.. سوى مثل هذه التصريحات المؤذية التي ستضاف حتماً إلى رصيد التهكم والسخرية من السودانيين في تلك المجتمعات.
شوكة كرامة
لا تنازل عن حلايب وشلاتين

Admin


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

 
صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى