زفة ألوان .. يس علي يس .. كردفان الغرة

إرسال مساهمة في موضوع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

16122015

مُساهمة 

زفة ألوان .. يس علي يس .. كردفان الغرةn




.
زفة ألوان
يس علي يس
كردفان الغرة

.

.
.
• يبدو أننا موعودون بدورة مدرسية استثنائية هذا الموسم والتي تستضيفها ولاية شمال كردفان، كردفان الغرة، وهلال جبين السودان، وحكاياتها التاريخية الرائعة عبر الحقب الزمنية، والأبيض عندنا تعني التصالح والتسامح والإخاء والمحبة والتمازج، والإلفة والمحبة، ذلك أنها أنجبت للسودان ما لا يحصى ولا يعد من الشخصيات التي أسهمت في تاريخ السودان ونهضته وبنائه، ولعلنا سنتجنب الأسماء حتى لا نسقط في السهو لغزارة الأسماء التي أنجبتها المدينة المعطاء..!!
• كانت شمال كردفان تحتاج قائداً مثل أحمد هارون ليقود النهضة التنموية التي عمت الولاية مؤخراً، واستخدم ذكاءه الكبير في إشراك مواطني الولاية في التنمية وهي التي كانت إعلاناتها تملأ وسائل الإعلام محفزة لذلك الإنسان النقي في شمال كردفان ليساهم مع قيادته في ثورة التنمية والإعمار..!!
• من حسن حظ الدورة المدرسية أن تحتفل بيوبيلها الفضي ومرور 25 عاماً على الدورة المدرسية التي أقيمت هناك في التسعينيات، ومن حسن حظها أن تكون برعاية الوالي أحمد هارون، فعروس الرمال لن تدخر جهداً لتقدم نفسها في ثوب بهي يليق وتاريخ وسمعة شمال كردفان، وإننا لنتوقع نجاحاً باهراً لها، لا لحجم الإمكانيات الكبيرة المبذولة لها ولكن لأننا نعرف إنسان الأبيض وبشاشته وطيبته وأريحيته..!!
• النجاحات لا تعتمد على التجهيزات الفارهة، ولا تنظر إلى جمال الأماكن بعيداً عن جمال الإنسان وطيبته، ونعلم أن هناك ثورة تشجير وتنظيم لأسواق الأبيض وشوارعها وسوحها الخضراء إلى جانب النهضة العمرانية في البنى التحتية، وثورة الملاعب الخضراء، ولكن كل من زار الأبيض يراهن على طيب إنسانها وعلى حسن استقباله لضيوفه، ولعلها ستكون كلمة سر نجاحات هذه النسخة كما كانت في دورة 92-93..!!
• الثالث من يناير هو موعد انطلاق الدورة المدرسية الـ25 بولاية شمال كردفان، ولعلها ستكون الشرارة التي ستشعل فتيل الثقافة والرياضة والفن والأدب وستتوج العديد من المواهب التي سيكون لها شأنها في المستقبل القريب، وذلك لعمري الغصن الذي ينتظر السودان ثماره..!!
• نشكر لولاية شمال كردفان هذا الاهتمام الكبير بالدورة المدرسية وحرص الوالي على الوقوف بنفسه على شؤون التنظيم، واستقطاب مثقفي ورياضيي وإعلاميي الأبيض ليكونوا على رأس اللجان المكونة لإدارة الدورة المدرسية هناك، والتخطيط لها بتؤدة حتى تخرج في ثوب يليق بمكانة الولاية في نفوس أهل السودان..!!
• ولعلنا نتابع عن كثب كل جديد يومياً، وننظر برضا إلى ما تم إنجازه حتى الآن، وما سيتم في الفترة المقبلة قبيل انطلاق الدورة المدرسية، وعشمنا أن تكون الصورة أحلى وأن تعود الأبيض عروساً للمدائن كما كانت في السابق..!!
• وبالمقابل ننتظر من ولاية كسلا أن تلتقط قفاز الدورة المدرسية المقبلة، وترمم مسارحها واستادها وسينماتها لتدخل ركب التطوير، ولتضع بصمتها في هذه الخارطة بدلا من حالة الموات التي تعيش فيها، وارتضائها الخنوع الذي تعيشه والاستسلام لكومة الأوساخ والباعة المتجولين في السوق الكبير، وفوضى السيارات المحطمة التي تحيط بالاستاد في ظل وجود والي ووزارة شباب واتحاد كرة قدم يعملوا في كل شيء إلا كرة القدم..!!
• الغيرة الإيجابية هي التي تجعلك تنقل تجارب الآخرين المفيدة لتكون جزءًا من برنامجك، ولتغير به واقع الحال، أما الحسد فهو أن تتمنى زوال نعمة الغير، وأنت "تقدل" في غيبوبتك العميقة..!!
• اللهم اجعل والي كسلا غيوراً على مدينته الجميلة التي دفنتها "أكياس النايلون"..!!
• أقم صلاتك تستقم حياتك..!!
• صلّ قبل أن يصلى عليك..!!
• ولا شيء سوى اللون الأزرق..!!

Admin


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

 
صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى