تابعونا عبر فيس بوك

قوقل ‏+‏ ‏
Use the English Language

رأسية القحطاني تنقذ الهلال من فخ الفصيلي وتقوده للانفراد بالصدارة

إرسال مساهمة في موضوع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

19122015

مُساهمة 

رأسية القحطاني تنقذ الهلال من فخ الفصيلي وتقوده للانفراد بالصدارة




رأسية القحطاني تنقذ الهلال من فخ الفصيلي وتقوده للانفراد بالصدارة

.
عاد المهاجم السعودي المخضرم ياسر القحطاني لممارسة هوايته في هز الشباك وأنقذ فريقه الهلال من كمين مضيفه الفيصلي وقاده لفوز ثمين ومتأخر 1 صفر السبت في المرحلة الثالثة عشر من الدوري السعودي لكرة القدم والتي شهدت اليوم أيضا تعادل القادسية مع هجر 1 - 1 .
ورفع الهلال رصيده إلى 30 نقطة لينفرد بصدارة جدول المسابقة مؤقتا بفارق ثلاث نقاط أمام أهلي جدة لحين انتهاء باقي مباريات المرحلة وتجمد رصيد الفيصلي عند 16 نقطة في المركز الثامن.
وأوقف الهلال صحوة الفيصلي الذي حقق الفوز في المباراتين الماضيتين له بالمسابقة علما بأن الفيصلي كان في طريقه للخروج بمقطة التعادل ولكن القحطاني سجل هدف الفوز بضربة رأس في الدقيقة 86 بعد عشر دقائق فقط من نزوله إلى أرض الملعب.
وأحرز القحطاني 33/ عاما/ اليوم الهدف الثاني فقط له في الموسم الحالي وذلك بعد شهر ولاحد فقط من تسجيل هدفه الأول والذي اختتم به الفوز الكاسح 7 / صفر للهلال على ضيفه الخليج.
كما أصبح الهلال اليوم هو الوحيد من بين الفرق الكبيرة في الدوري السعودي الذي يحقق الفوز على الفيصلي في الموسم الحالي.
وبدأت المباراة بهجوم ضاغط من الهلال أملا في تسجيل هدف مبكر يسهل من مهمة الفريق في المباراة.
وكاد ياسر الشهراني يحرز هدف السبق للهلال بعد مرور ثلاث دقائق من بداية المباراة بعدما تهيأت له الكرة على بعد ست ياردات من مرمى الفيصلي لكنه سددها في أقدام المدافعين.
ورد الفيصلي بفرصة سريعة كادت تسفر عن هدف اثر ضربة ركنية من الناحية اليمنى ارتقى لها المهاجم البرتغالي آبيل كامارا برأسه لكن الكرة مرت خارج القائم مباشرة.
وشن الهلال هجمة خطيرة في الدقيقة 17 واخترق كارلوس إدواردو دفاع الفيصلي بمهارة فائقة لكنه فضل التسديد على تمرير الكرة لأي زميل له داخل المنطقة لتذهب تسديدته هباء حيث سارت الكرة بمحاذاة خط المرمى.
وكاد خالد شراحيلي حارس مرمى الهلال يكلف فريقه غاليا في الدقيقة التالية عندما وصلت إليه الكرة لكنه لم يشتتها وإنما فضل مراوغة الأردني حمزة الدردور الذي كان على وشك خطف الكرة وإيداعها المرمى الخالي ولكن الحظ خدم شراحيلي.
وعاد الهلال لضغطه الهجومي على الفيصلي في الدقائق التالية وشكل لاعبوه خطورة فائقة لكن الفريق افتقد للفعالية في إنهاء الهجمات.
وفي المقابل ، واصل الفيصلي الاعتماد على المرتدات السريعة التي شكلت إزعاجا لدفاع الهلال لكنها لم تهدد مرمى الزعيم.
وبعد عدة محاولات لم تشكل خطورة حقيقية على مرمى الفيصلي ، ضغط إيلتون ألميدا على دفاع الفيصلي في الدقيقة 43 اثر تمريرة طولية ساقطة ليستحوذ على الكرة ثم سددها من زاوية صعبة للغاية ولكن الحارس منصور النجعي تصدى لها برد فعل رائع.
وتجددت الفرصة في الدقيقة التالية اثر هجمة سريعة منظمة وجملة خططية رائعة، حيث مرر عبد العزيز الدوسري الكرة بينية متقنة لتصل إلى سلمان الفرج وسط الارتباك الدفاعي للفيصلي ولعبها الفرج عرضية متقنة وقابلها رودريجو سيلفا ديجاو المتربص في حلق المرمى بتسديدة مباشرة لتسكن الكرة الشباك لكن الحكم أشار إلى وجود تسلل ليلغى الهدف وينتهي الشوط الأول بعدها بالتعادل السلبي.
ومع بداية الشوط الثاني ، لعب سالم الدوسري في صفوف الهلال بدلا من خالد حسين الكعبي.
وشكل الدوسري خطورة هائلة من أول فرصة له في اللقاء حيث وصلت إليه الكرة على حدود منطقة الجزاء في الدقيقة 47 وخدع دفاع الفيصلي ثم سدد الكرة قوية ولكنها ارتدت من الدفاع وتهيأت له مجددا حيث خدع الدفاع مرة أخرى وسدد الكرة بمهارة ولكنها ارتدت من القائم الأيسر.
وحاول إدواردو تجربة التسديد القوي من خارج منطقة جزاء الفيصلي ولكن تسديدته في الدقيقة 50 ذهبت في يد الحارس النجعي.
ولعب ياسر الشهراني تمريرة عرضية خطيرة من الناحية اليسرى في الدقيقة 53 وارتطمت الكرة بمحمد سالم مدافع الفيصلي وكادت تدخل المرمى ولكن النجعي أمسكها بثبات.
وفي الدقيقة التالية ، لعب محمد البريك نجم الهلال عرضية نموذجية من الناحية اليمنى وانقض عليها ألميدا بضربة رأس وهو على بعد خطوات من المرمى ولكن الكرة ذهبت في يد النجعي.
وأهدر عبد العزيز الدوسري فرصة ذهبية لهز شباك الفيصلي في الدقيقة 57 اثر هجمة منظمة لفريقه وتمريرة ساقطة من الفرج وصلت للدوسري خلف مدافعي الفيصلي ليجد نفسه في مواجهة النجعي ولكنه سدد الكرة قوية وعالية ليهدر الفرصة.
وأجرى الهلال تغييره الثاني في المباراة بنزول المهاجم ناصر الشمراني في الدقيقة 61 بدلا من ألميدا غير الموفق.
وسدد الفرج كرة قوية مباغتة من 35 ياردة ولكن النجعي تصدى لها وأمسك الكرة على مرتين.
وتصدى النجعي لهدف هلالي مؤكد في الدقيقة 66 اثر تمريرة عرضية من الناحية اليمنى قابلها ياسر الشهراني المندفع امام حلق المرمى بضربة رأس قوية ولكن رد فعل النجعي كان رائعا وسريعا حيث تصدى للكرة بمهارة فائقة ليحافظ على نظافة شباك فريقه.
ولعب البريك عرضية رائعة بيسراه من الناحية اليمنى في الدقيقة 68 ولكنها اصطدمت بالشهراني وخرجت بجوار المرمى.
وواصل الهلال ضغطه الهجومي في الدقائق التالية لكن دفاع الفيصلي واصل استبساله ونجح في التصدي لجميع المحاولات الهلالية.
وأجرى الهلال تغييرا هجوميا آخر في الدقيقة 76 بنزول ياسر القحطاني بدلا من سعود كريري قائد الفريق أملا في حسم المباراة خلال الربع ساعة الأخير.
وبعد عدة محاولات غير مجدية من الهلال على مرمى الفيصلي ، كافأ القحطاني مديره الفني على الثقة به واستغل التمريرة العرضية التي لعبها كارلوس إدواردو من الناحية اليسرى وقابلها بلمسة سحرية من رأسه لتذهب في الزاوية البعيدة على يسار الحارس النجعي الذي لم يستطع ان يفعل لها شيئا ليكون هدف التقدم للهلال في الدقيقة 86 .
وبات محاولات الفريقين بالفشل في الدقائق الأخيرة من المباراة لتنتهي بفوز صعب وثمين للهلال.

Admin


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

 
صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى