قوقل ‏+‏ ‏
Use the English Language

فصيل أبو القاسم إمام ينضم رسميا للجان الحوار الوطني بالخرطوم

إرسال مساهمة في موضوع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

فصيل أبو القاسم إمام ينضم رسميا للجان الحوار الوطني بالخرطوم

مُساهمة من طرف Admin في الثلاثاء 22 ديسمبر 2015 - 21:21

فصيل أبو القاسم إمام ينضم رسميا للجان الحوار الوطني بالخرطوم
الحديبة نيوز

ابو القاسم إمام "يمين" وعبدالله يحى، والطاهر حجر في صورة تعود الى 15 يوليو2014، عب اعلانهم تكوين تحالف قوى السودان
.

انضمت حركة تحرير السودان ـ الثورة الثانية، بقيادة أبو القاسم إمام رسميا إلى لجان مؤتمر الحوار الوطني بالخرطوم، ضمن جهود حكومية حثيثة لإشراك أكبر قدر من الحركات المسلحة المنشقة للدفع بالحوار الذي حظي بمقاطعة قوى المعارضة والحركات المسلحة الرئيسية.

وأكد نائب رئيس حركة جيش تحرير السودان ـ الثورة الثانية، عبد اللطيف عبد الله أن حركته جاءت الى الحوار بنوايا صادقة من أجل إيجاد حل لمشاكل البلاد.
وأشار عبد الله في تصريحات للصحفيين بالمركز الصحفي لمؤتمر الحوار، الثلاثاء، الى أن قرار الحركة بالمشاركة في الحوار الوطني جاء لقناعاتهم وإدراكهم بالظروف والأوضاع التي تمر بها البلاد.
وكانت حركة/ جيش تحرير السودان ـ الثورة الثانية، قد لحقت الخميس الماضي، بحركة تحرير السودان للعدالة برئاسة الطاهر حجر وأرسلت وفدا منها للمشاركة في الحوار الوطني بالخرطوم.
ورافق كل من قائدي الفصيلين، أبو القاسم إمام والطاهر حجر، الرئيس التشادي إدريس ديبي للمشاركة في انطلاقة مؤتمر الحوار الوطني بالخرطوم في العاشر من أكتوبر الماضي، وعادا معه الى إنجمينا عقب الجلسة الافتتاحية.
وقال نائب رئيس الحركة إن قضايا البلاد لا يمكن حلها بالتجزئة مؤكداً فشل جميع الاتفاقيات الثنائية في حل مشاكل البلاد، ودعا الى ضرور إيقاف الحرب التى استنفذت مواردا للدولة كان ينبغي أن توجة الى التنمية وخدمة السودانيين.
واعتبر أن الحوار الوطني فرصة لمناقشة المشاكل الأساسية التي أقعدت بالبلاد منذ الاستقلال، مشيرا الى أن جلوس الأحزاب السياسية والحركات المسلحة في مؤتمر الحوار بمثابة فرصة لأجل خلق دولة القانون.
وجدد دعوته الى ضرورة إيقاف الحرب وإحلال السلام حتى يتمكن السودان من الانفتاح على العالم الخارجي.
إلى ذلك استعرضت لجنة الحريات والحقوق العامة، الثلاثاء، عدداً من الموضوعات المتعلقة بالحريات وأكد أعضاء اللجنة أن كثيراً من تلك الحقوق شملها دستور 2005.
وقال رئيس لجنة الحريات والحقوق العامة عبيد حاج علي، للصحفيين، إن أعضاء اللجنة قدموا بعض الحقوق وطالبوا بضمها في الدستور مؤكداً أنه تمت مناقشة قانون الحكم المحلي والموضوعات الأساسية المتعلقة بحرية المواطن في الحياة والتعبير والحركة.
وأشار إلى أن الحوار أخذ منحىً إيجابيا نحو التوافق من خلال جلوس الأعضاء والاستماع إلى كل المرارات السابقة، مما يقود إلى توافق وحل شامل لمشاكل البلاد.

Admin


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى