كما افكر .. اكرم حماد .. هلال 2016 يهز الأرض؟... لسه بدري

إرسال مساهمة في موضوع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

24122015

مُساهمة 

كما افكر .. اكرم حماد .. هلال 2016 يهز الأرض؟... لسه بدري





.
كما افكر
اكرم حماد
هلال 2016 يهز الأرض؟... لسه بدري

عندما كان رئيس الهلال أشرف الكاردينال يصرح ويؤكد قبل عام من الآن أن موسم 2015 هو الموسم الذي سيشهد فوز الهلال بالبطولة الأفريقية كنتُ أتحدث عن عدم الإنجراف وراء العواطف والتعامل بعقلانية مع الواقع.. فالهلال لن يقابل في البطولة الأفريقية هلال كادوقلي ومريخ الفاشر والخرطوم الوطني حتى يتحدث رئيس الهلال بهذه الثقة )مع إحترامي لهذه الأندية بالطبع(.
بل حتى إذا كانت البطولة تضم هذه الأندية فإن الضمانات غير متوافرة لأنها كرة قدم.. وكرة القدم لا امان لها ولا شيء قاطع فيها.. وعندما كان الزملاء الصحفيين يتحدثون عن هلال 2015 مؤكدين أنه سيهز الأرض وأن النتائج التي حققها في المعسكر الإعدادي تعني أنه سيقدم أفضل العروض ويحقق النتائج الباهرة في الموسم الجديد كنتُ أتحدث وأحذر من المبالغة في الإشادة أو المدح لأن المباريات الإعدادية تختلف تماماً عن المباريات الرسمية لأن الدوافع والحوافز تكون مختلفة والحديث عن الموسم الجديد قبل بدايته والتبشير بموسم رائع سيفوز من خلاله الفريق بدوري أبطال أفريقيا لا يخرج عن كونه حديث عاطفي أساسه التسطيح.
كلنا تابعنا ماذا حدث في الموسم الماضي.. فالفريق الذي تحدث الإعلام عنه في فترة الإعداد على أنه سيهز الأرض لم يقدم المستويات المرجوة وظهر بمظهر متذبذب خصوصا في البطولة الأفريقية.. والفريق الذي أكد الكاردينال أنه سيفوز باللقب القاري خرج من الدور نصف النهائي.. بل أنه وصل إلى ذلك الدور بصورة مدهشة.. فمستويات الفريق كانت سيئة للحد البعيد وهجومه كان بلا أنياب.
أقول هذا الكلام بسبب عودة الكثيرين مع فترة الإعداد الحالية والتي تسبق الموسم الجديد للحديث عن هلال يهز الأرض.. وهلال رائع وما إلى ذلك من كلمات.. فهذا الكلام كتبه الكثير من الصحفيين في الأيام الماضية.. وقد ذهب رئيس بعثة الهلال إلى تونس الأسد فوزي المرضي في نفس الإتجاه مُبشرا الكاردينال بهلال يهز الأرض )أو كما ورد في صحيفة الجوهرة أمس(.. لاحظوا أن الهلال لم يؤدِ أي مباراة إعدادية بعد.. فالفريق ما زال في بداية فترة الإعداد وما زال في مرحلة التدريبات.. بالتالي فإن التبشير بهلال قوي يُعتبر كلاماً عاطفياً إنشائياً.. بل أن المباريات الإعدادية نفسها لا تعطي مؤشر حقيقي.. ويمكن أن نضرب مثل بالمريخ.. الفريق الأحمر لعب قبل عامين مباراة إعدادية مع بايرن ميونخ وقدم في تلك المباراة أداءً كبيراً ليخسر بهدفين فقط.. ليتحدث أهل الأحمر بعد ذلك عن مريخ قوي ومخيف سيفوز بدوري ابطال افريقيا.. ليأتي المريخ ويخرج من الدور التمهيدي أمام كمبالا سيتي!
وخطأ الإعلام وقع فيه الكاردينال ايضا.. فقد عاد رئيس الهلال للحديث من جديد عن فوز الهلال باللقب القاري في عام 2016.. وهذا الكلام قاله من خلال لقائه قبل أيام في قناة إم بي سي مع الزميل العزيز عبد الحفيظ عكود حيث قال )البطولة الأفريقية هلالية(.. وفي رأيي مثل هذه التصريحات سلبياتها أكثر من إيجابياتها.. فالإستعجال بشكل عام ضار.. كما أن الحديث بهذا الشكل يدغدغ مشاعر الجماهير وفي نفس الوقت يرفع من سقف توقعاتها.. وعندما يبدأ الموسم ولا يظهر الفريق بالمستوى الجيد )وهو أمر متوقع في المباريات الأولى( ستُصاب هذه الجماهير بالصدمة وربما تهاجم اللاعبين والمدرب.. ونفس الشيء الإعلام.. فالإعلام الذي يُطبل ويتغزل في الهلال في فترة الإعداد وينقل الأخبار بصورة تجعلك تشعر أن الفريق المتواجد في تونس الآن بمستوى برشلونة سينقلب بسرعة في بداية الموسم وسيطالب برأس المدرب وسيقوم بتعنيف اللاعبين!
كل شيء في مناحي الحياة يحتاج إلى الوقت.. لأن هناك شيء إسمه التدرج.. لهذا يجب أن نبتعد عن المبالغة.. المبالغة في التوقعات والتصريحات.. والمبالغة في )الوش التاني(.. فالهلال ليس أفضل فريق في أفريقيا كما حاول أن يصور البعض في فترة الإعداد الحالية.. وعندما يبدأ الموسم لا ينبغي النظر إليه على أساس أنه فريق مهزوز بسبب المستويات غير المرضية )المتوقعة( في المباريات الأولى.. فقد قلنا مليون مرة أن المدرب الجديد يحتاج إلى وقت حتى يحدث التناغم المطلوب.. وأبلغ مثال على ذلك المدرب الألماني الشهير يورغن كلوب والذي لم يجعل ليفربول يعود إلى سكة الإنتصارات بإنتظام فقد خسر عدد من المباريات في الفترة الأخيرة لأنه لا يحمل عصا سحرية.. ونفس الأمر سيحدث مع كافالي.. فحتى إذا لم يخسر الهلال فإنه لن يظهر بمظهر الفريق المرعب في الفترة الأولى من الموسم.
أخيرا أقول.. الإعتدال في التناول أمر لا بد منه.. إذا كان من خلال تصريحات رئيس نادي الهلال أشرف الكاردينال والمسؤولين في الهلال بشكل عام.. وإذا كان من ناحية تغطية الصحف لمعسكر الهلال في تونس والتي تُضخم صورة الفريق وتتحدث عن أداء خيالي وأهداف عالمية وعن هلال يهز الأرض.. فهلال 2016 سيظهر في 2016 نفسها.. والحكم عليه منذ الآن رغم أنه في بداية فترة الإعداد غير منطقي... لسه بدري..!!

Admin


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

 
صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى