ويست هام يهزم ليفربول ويصعد للمركز الخامس بالدوري الإنجليزي

إرسال مساهمة في موضوع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

02012016

مُساهمة 

ويست هام يهزم ليفربول ويصعد للمركز الخامس بالدوري الإنجليزي




ويست هام يهزم ليفربول ويصعد للمركز الخامس بالدوري الإنجليزي
الحديبة نيوز
.
صعد فريق ويست هام يونايتد مؤقتا إلى المركز الخامس بجدول ترتيب الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم بفوزه على ضيفه ليفربول 2 / صفر السبت، في المرحلة العشرين من الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم.
ورفع ويست هام رصيده إلى 32 نقطة في المركز الخامس وتجمد رصيد ليفربول عند 30 نقطة في المركز الثامن.
وحسم ويست هام الفوز بواقع هدف في كل شوط، حيث تقدم ميشيل انطونيو بهدف في الدقيقة العاشرة ثم أضاف أندي كارول الهدف الثاني في الدقيقة 55، وحقق ويست هام بذلك فوزه الثاني على التوالي بعد فوزه على ساوثهامبتون 2 / 1 في الجولة الماضية، كما حقق الفريق الفوز الثامن هذا الموسم مقابل 8 تعادلات واربع هزائم.
وفي المقابل فشل ليفربول تحت قيادة مدربه الألماني يورجن كلوب في تحقيق فوزه الثالث على التوالي بعد فوزه في الجولتين الماضيتين على ليستر سيتي وسندرلاند بنتيجة واحدة /1صفر، ليتلقى هزيمته السادسة هذا الموسم مقابل ستة تعادلات و8 انتصارات.
وحقق ويست هام فوزه الثاني على ليفربول في الموسم الحالي بعد أن تغلب عليه /3صفر في 29 اب/اغسطس الماضي، كما تضمنت مسيرة الفريق الفوز على ارسنال /2صفر ومانشستر سيتي 2 / 1 والفوز على تشيلسي بنفس النتيجة بجانب التعادل مع مانشستر يونايتد سلبيا.
وبدأت المباراة بضغط هجومي من جانب ويست هام يونايتد بحثا عن تسجيل هدف مبكر يشعل حماس الجماهير المحتشدة في ملعب ابتون بارك، وكاد ميشيل انطونيو أن يفعل ذلك ولكن تسديدته من داخل منطقة الجزاء ذهبت في أحضان سيمون مينيوليه حارس ليفربول.
واسفرت محاولات ويست هام يونايتد عن تسجيل هدف السبق مع حلول الدقيقة العاشرة عن طريق ميشيل انطونيو الذي ارتقى برأسه بشكل رائع لتمريرة متقنة من الناحية اليمنى نفذها الإكوادوري إينير فالنسيا.
وكان اندي كارول قريبا جدا من تسجيل الهدف الثاني لأصحاب الأرض عن طريق ضربة رأس ولكن مينوليه أنقذ مرماه ببراعة.
وتصدى القائم الأيمن لليفربول لفرصة محققة للأرجنتيني مانويل لانزيني الذي تلقى تمريرة متقنة من ميشيل انطونيو داخل منطقة الجزاء ليسدد كرة قوية، لكن القائم تعاطف مع ميونليه وحال دون تسجيل الهدف الثاني لأصحاب الأرض.
وبمرور الوقت بدأ ليفربول يتخلى عن اسلوبه الدفاعي وهاجم بكل خطوطه بحثا عن هدف التعادل ولكن تحركات فيليب كوتينيو وروبرتو فيرمينو وكريستيان بنتيكي لم تشكل الخطورة المطلوبة على مرمى الحارس ادريان كاستيو.
وسنحت فرصة خطيرة لفيرمينو لادراك التعادل لليفربول في الدقيقة 35 بعدما تهيأت له الكرة امام المرمى مباشرة لكن الحارس كاستيو كان اسرع منه في التقاط الكرة.
وكاد آرون كريسويل أن يحرز الهدف الثاني لويست هام قبل ثلاث دقائق من نهاية الشوط الأول عبر تصويبة زاحفة من على خط منطقة الجزاء ولكن الكرة اصطدمت بقدم ديان لوفرين مدافع ليفربول وخرجت إلى ضربة ركنية.
وجاءت أخطر فرصة لليفربول في الوقت بدل الضائع من الشوط الأول بعدما تهيأت الكرة لإيمرى كان على خط منطقة الجزاء ليسدد كرة قوية لكنها ارتطمت بالعارضة.
وسجل ليفربول بداية قوية في الشوط الثاني وهدد مرمى أصحاب الأرض أكثر من مرة وكان قريبا جدا من ادراك التعادل لولا سوء الحظ أحيانا وأحيانا أخرى التسرع في إنهاء الهجمات.
وعلى عكس سير اللعب أحرز ويست هام هدفه الثاني في الدقيقة 55 عن طريق أندي كارول من ضربة رأس مستغلا عرضية متميزة من الناحية اليمنى عن طريق مارك نوبل.
وأنقذ ميونليه مرمى ليفربول من هدف مؤكد في الدقيقة 68 إثر ضربة رأس قوية من أندي كارول أبعدها الحارس البلجيكي من على خط المرمى.
وكاد فيليب كوتينيو أن يحرز هدفا لليفربول في الدقيقة 75 ولكن كاستيو وقف له بالمرصاد.
وفرض ليفربول سيطرته بعض الشيء على مجريات اللعب في أخر ربع ساعة لكن ذلك لم يمنع ويست هام من مواصلة تهديد مرمى ميونليه، إلا أن النتيجة لم تتغير حتى النهاية ليخرج ويست هام فائزا بهدفين نظيفين.

Admin


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

 
صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى