الشعبية تتهم القوات السودانية بقصف مواقعها في النيل الازرق رغم الهدنة

إرسال مساهمة في موضوع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

04012016

مُساهمة 

الشعبية تتهم القوات السودانية بقصف مواقعها في النيل الازرق رغم الهدنة




الشعبية تتهم القوات السودانية بقصف مواقعها في النيل الازرق رغم الهدنة
.
اتهمت الحركة الشعبية لتحرير السودان - شمال، الحكومة السودانية، بخرق هدنة لوقف اطلاق النار، ومهاجمة قرى ومناطق تتبع للحركة في ولاية النيل الازرق، بواسطة الطيران الحكومي.
ولم يتسن لـ"سودان تربيون" الحصول على تعليق من المتحدث باسم الجيش السوداني في الخرطوم.
ومدد الرئيس السوداني عمر البشير، الخميس، هدنة لوقف إطلاق النار في ولايتي جنوب كردفان والنيل الأزرق لـ 30 يوماً.
وكان البشير أعلن نهاية سبتمبر المنصرم وقفاً لإطلاق النار، بمناطق القتال في ولايات دارفور والنيل الأزرق وجنوب كردفان، وجدّد حينها العفو الكامل عن حاملي السلاح الراغبين في الانضمام إلي عملية الحوار الوطني.
وأفاد المتحدث باسم الحركة، أرنو نقوتلو لودى، في بيان، الأحد، بأن الطيران الحكومي قصف قرى جنوب مدينة الكرمك، فاتحة العام الجاري، وصبيحة إعلان البشير بوقف إطلاق النار، بواسطة 15 قنبلة، أدت إلى حرق 15 مزرعة وقتل عدد كبير من الماشية، وذلك دون أن يشير إلى خسائر بشرية.
وتقاتل الحكومة السودانية متمردي الحركة الشعبية لتحرير السودان - شمال - في منطقتي النيل الازرق وجنوب كردفان منذ العام 2011، وأخفقت 10 جولات تفاوض رسمية، بين الطرفين، في التوصل الى تسوية سلمية تنهي حالة الاحتراب المستمرة.

Admin


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

 
صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى