كبد الحقيقة .. مزمل أبو القاسم .. اتحاد تقنين الفوضى

إرسال مساهمة في موضوع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

11012016

مُساهمة 

كبد الحقيقة .. مزمل أبو القاسم .. اتحاد تقنين الفوضى




كبد الحقيقة
مزمل أبو القاسم
اتحاد تقنين الفوضى
كبد الحقيقة
.
* يبدو أن الاتحاد السوداني لكرة القدم وطن نفسه على قبول الفوضى والرضا بالعنتريات، واستطاب تغييب القوانين، بدرجةٍ جعلته يغض الطرف عن كل خرق للوائح أو تجاوز للقانون.
* البداية بقضية الموسم، التي انتهت بخنق القوانين، وإزهاق أرواح اللوائح، بغض الطرف عن معاقبة الأندية التي جاهرت بالتمرد، وتحدت سلطة الاتحاد، ونفذت أول حالة انسحاب من بطولة الممتاز خلال عشرين عام!
* تدخلت الدولة، وضغطت على اتحاد عهدنا به أنه لا يقوى على معاقبة الكبار، وهددته بالحل، فجزع وأدبر مولياً صوب لوائحه، وأوسعها خرقاً وانتهاكاً، كي يعفي المنسحبين من العقوبة!
* بالأمس عقد مجلس إدارة الاتحاد اجتماعاً ظننا أنه سيشهد انتفاضةً ضد بعض مظاهر الفوضى التي تفشت في ساحته مؤخراً، وتوهمنا أنه سيتخذ من القرارات ما يعيد بها الأمور إلى نصابها، ويسترد بها بعضاً من هيبته المهدرة، بعد أن هدأت عاصفة الانسحاب، واستتب الأمن في الساحة الكروية، ولكن هيهات!
* ملخص قرارات مجلس إدارة الاتحاد: حل لجنة الاستئنافات العليا بقرار صادم، اتخذه الاتحاد سعياً لاسترضاء المتمردين على سلطته، واستجابةً للضغوط التي مورست عليه.
* غض الطرف عن قضية شيبوب، التي شهدت سابقة غريبة، لم تحدث من قبل، وحوت انتهاكاً مريعاً للقواعد المنظمة للنشاط الكروي بالسودان!
* عدم محاسبة اتحاد القضارف الذي تسبب في تفجير قضية الموسم، عندما تستر على عقوبة إيقاف اللاعب عمر عثمان، وأنكرها، ومارس سكرتيره انحيازاً غريباً لأحد طرفي القضية على حساب الآخر، بخلاف انتقاده للاتحاد العام في مؤتمر صحافي حفل بالفوضى والمساخر!
* هذا بخلاف ما حدث في القضارف من إخفاء للمستندات المتعلقة بقضية اللاعب المذكور.
* توهمنا أن الاتحاد سيبدأ ثورةً تستهدف تصحيح الأوضاع المختلة، واستعادة الهيبة المفقودة، وإقرار مبدأ سيادة حكم القانون، ولكن هيهات!
* انتظرنا من مجلس إدارة الاتحاد أن يهتم بحماية نادٍ سوداني، تعرض لأول وأغرب عملية همبتة، استهدفت سلبه أحد لاعبيه الدوليين، واعتقدنا أن أوجب واجبات الاتحاد أن يساند ناديه، ويهتم بصيانة مستقبل أحد لاعبيه الواعدين، ولكن هيهات!
* استعصموا بالصمت المريب!!
* شهد اجتماع الأمس )لوبي( غريب، نسق مواقفه قبل بداية الاجتماع، واستهدف حل لجنة الاستئنافات، لمعاقبتها )بتهمة إنصاف المريخ في ما يبدو(، ونجح في مسعاه، مع أن اللجنة المذكورة أدت عملاً تشكر عليه، وتعاملت بجرأة غير مسبوقة، دلل عليها قرار المجلس القاضي إيقاف اللاعب عمر عثمان لمدة عام!
* القرار المذكور أثبت براءة اللجنة، وأكد صحة قرارها في استئناف المريخ في قضية الأمل!
* ما حدث بالأمس في اجتماع مجلس إدارة الاتحاد خطير بكل المقاييس!
* خطير لأنه يشير إلى أن الاتحاد خضع للضغوط التي مورست عليه، واستهدف استرضاء الحردانين والمنسحبين، على حساب الملتزمين بالقوانين!
* خطير لأنه يمثل بداية مرحلة جديدة من تقنين الفوضى، بغض الطرف عمن يتحايلون لانتزاع اللاعبين من أنديتهم بالكباري الدولية، سعياً لاستعادتهم لاحقاً باللف والدوران!
* خطير لأنه منح الموسم الجديد أسوأ بداية، وأقبح عنوان!
* خطير لأنه أكد أن الاتحاد ينحني أمام من يفرد عضلاته، وينكسر لمن يتمرد عليه!
* عندما علمنا أن لجنة شئون اللاعبين غير الهواة قررت تحويل ملف قضية شيبوب إلى مجلس الإدارة ظننا أنها فعلت ذلك لإحساسها بخطورة الخرق الذي حدث فيها، وجسامة التجاوزات التي صاحبتها، واعتقدنا أن مجلس الإدارة سيتعامل مع القضية بما تستحقه من اهتمام.
* كل ما فعله المجلس انحصر في توجيه لجنة شئون اللاعبين غير الهواة باستدعاء اللاعب، وكان حرياً به أن يكون لجنة تحقيق للتقصي في ملابسات تهريب شيبوب إلى الجنوب، وما أعقبها من تهريب اللاعب إلى تونس، لضمه لنادي شبيبة القيروان بطريقة ملتوية!
* الخرق المذكور كان يتطلب من المجلس أقصى درجات الاهتمام، لكنه تعامل معه بتساهلٍ غريب ومريب.
* تباشير الموسم الجديد توضح أنه سيأتي عصيباً على المريخ، الذي احترم الاتحاد، وقدم له شكوى رسمية ضد اللاعب ومن هربوه إلى الخارج، ظناً منه أنه سيحظى بالحماية والإنصاف.
* هذا هو ملخص ما خرجنا به من اجتماع مجلس إدارة الاتحاد أمس!
* المشكلة كلها تنحصر في أن المريخ مغيب، ومواقفه سلبية وضعيفة بدرجة تغري الاتحاد بالمزيد من الاستهانة به، ومجاملة خصومه على حسابه!
* على أهل المريخ أن يهيئوا أنفسهم لموسم صعب، بدأت تباشيره تلوح بوقف إجراءات تسجيل ألوك، وتحويل ملفه إلى الفيفا، مع إعفاء المتمردين من العقوبة، وغض الطرف عن جريمة تهريب شيبوب!
* الجواب يكفي عنوانه.
آخر الحقائق
* تحويل ملف ألوك إلى الفيفا بعد أن تلقى الاتحاد السوداني بطاقة انتقاله الدولية قرار مريب.. مريب!
* برروا القرار بأن اتحاد الجنوب أرسل بطاقة انتقال اللاعب في غير )الفورم( المخصص من الفيفا!
* هذا التبرير يمكن أن ينطلي على من لا يعرفون قوانين الفيفا!
* الاتحاد الدولي لا يربط تحويل البطاقة بالفورم المذكور!
* تلزم اللائحة الدولية الاتحاد السابق للاعب بإرسال شهادة النقل الدولية في )الفورم( المعد من الفيفا أو أي )فورمات( مشابهة.
* نصت المادة الأولى من الملحق الثالث للائحة أوضاع اللاعبين الصادرة من الفيفا على ما يلي:
Any player who is registered with a club that is affiliated to one association shall not be eligible to play for a club affiliated to a different association unless an ITC has been issued by the former association and received by the new association in accordance with the provisions of this annexe. Special forms provided by FIFA for this purpose or forms with similar wording shall be used.
* الترجمة المختصرة للمادة تشير إلى أن استخدام )فورم( الفيفا لإصدار شهادات النقل الدولية ليس ملزماً.
* كل المطلوب )فورم( يحوي كلمات مشابهة تفيد موافقة الاتحاد الأول على انتقال اللاعب إلى ناديه الجديد عبر بطاقة انتقال صادرة منه.
* هذا هو عين ما فعله اتحاد الجنوب.
* فلماذا رفض الاتحاد اعتماد الشهادة التي أصدرها اتحاد جنوب السودان للاعب ألوك؟
* منذ متى صار الاتحاد السوداني يرفع أمر انتقالات لاعبيه إلى الفيفا؟
* القرار تضمن جزئية تتعلق بوقف إجراءات تسجيل ألوك للمريخ، وهنا يكمن الخبث!
* وهذا هو بيت القصيد!
* منع المريخ من تسجيل ألوك، على الرغم من أنه ظل يلعب لنادٍ سوداني آخر لأكثر من عام، وعلى الرغم من أن اتحاد الجنوب أرسل شهادة نقله الدولية للاتحاد السوداني!
* الأسوأ والأدهى والأمر تعلق بإهمال الشكوى التي قدمها المريخ ضد شيبوب ومن هربوه، وطالب فيها باعتماد اللاعب كمحترف في صفوفه، بعد أن قدم كل المستندات التي تؤكد أنه عامله معاملة المحترف!
* شكوى )مكربة( تفوق شكاوى المريخ ضد الأمل وهلال كادوقلي في جودة الصياغة ونصاعة الحجة وقوة الاستناد إلى القوانين الدولية والمحلية )مع سوابق دولية(، أهملها الاتحاد لأن بته فيها سيحرجه بشدة.
* ماذا تفعلون يا مجدي؟ وماذا تضمرون للمريخ وألوك؟
* هل ستصمتون على الهمبتة التي مارسها نادي شبيبة القيروان التونسي ضد المريخ؟
* نذكركم بأن المريخ ناد سوداني، ولا ينتمي إلى إسرائيل!
* إذا كان الاتحاد لا يحترم إلا من يتمردون على سلطته، ولا يستمع إلا لمن يخرجون عن طوعه ويعصونه فليبشر بالتمرد والعصيان.
* ما زلنا ننتظر رداً من الدكتور علي قاقارين حول ما نسبه له اللاعب شيبوب في حواره مع صحيفة الدار.
* د. علي قاقارين يحمل رتبة لواء في جهاز الأمن حالياً، وجهاز الأمن أقدم على منع منسوبيه من العمل في إدارات الأندية مؤخراً بغرض إبعادهم عن صراعاتها.
* ما الذي دفع شيبوب إلى شكرك يا دكتور؟
* ماذا قدمت له يا سعادة اللواء قبل أن يتمرد على ناديه ويسافر إلى الجنوب وتونس من دون علم المريخ؟
* غداً نعود للرد على من أفتى بعدم جواز لجوء الأندية السودانية إلى محكمة )كاس( وأفحم نفسه وأطلق النار على ساقه بيده عندما أقر بلجوء النيل الحصاحيصا إلى )كاس(!
* هل ينتمي نيل الحصاحيصا إلى اتحاد منتجي البطاطس السكرية؟
* آخر خبر: صباح الخير.. صح النوم يا مجلس المريخ

Admin


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

 
صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى