تمريرات قصيرة | يعقوب حاج ادم هلال الميرغني ومسمار دار جعل

إرسال مساهمة في موضوع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

05032015

مُساهمة 

تمريرات قصيرة | يعقوب حاج ادم هلال الميرغني ومسمار دار جعل




تمريرات قصيرة | يعقوب حاج ادم

هلال الميرغني ومسمار دار جعل
عشنا عصر ومساء امس عك كروي يدعو الى الغثيان ونحن نتابع مباريتي الهلال والمريخ امام الميرغني كسلا في كسلا والاهلي شندي في شندي فقد كنا نمني النفس بمشاهدة لقاءات كروية ممتعة تتوافر لها كل مقومات المتعة والاثارة والتشويق خصوصا بعد ان تاهل الفريقين الى مرحلة دور الستة عشر في دوري ابطال افريقيا حيث يفترض ان تكون الروح المعنوية عالية وفي قمتها ولكننا صدمنا صدمة كبيرة ونحن نشاهد اداء الهلال المتواضع امام مستضيفه فريق الميرغني الكسلاوي والذي اكد وبما لايدع مجالا للشك بان الفريق الهلالي مازال يعاني معاناة اليمة من تباعد الخطوط وتنافر اللاعبين في اداء الواجبات المنوطة بهم من داخل المستطيل الاخضر والدليل ان شكله كان باهتا ومملا ورتيبا وهو يلاعب فريق صاعد للتو قادم من دوري الارياف فاذا به يفرض شخصيته داخل الملعب ويحدث التفوق الملحوظ على ارضية الملعب ويسحب البساط من تحت اقدام لاعبي الهلال حتى يخيل اليك بان انيق كسلا هو الهلال والهلال هو الانيق بحكم التفوق الميداني والانتشار الكامل والتكتيك العالي الذي رسمه مدربه ونفذه اللاعبين بصورة مثالية قادتهم الى تسجيل هدف السبق في المباراة وهو الهدف الاول على المستوى المحلي الذي تحتضنه شباك الهلال في الدوري وكان شبيها بهدف علاء الدين في شباك مكسيم الذي يبدو ان نقطة ضعفه الوحيد الكرات التي تصوب من خارج المنطقة وبصورة مباغته حيث تباغت الحارس مكسيم وتسكن شباكه وهو في حالة شرود غريبة ومما يؤسف له حقا ان نشهد غياب تام لكل المحترفين الاجانب في صفوف الهلال ولم نشهد اي فارق فني لايا منهم فالاثيوبي بوتاكو يبدو هشا ضغيفا وسهل الاختراق وجبهته تشكل هاجس كبير على مرمى الهلال والمساك الايمن سيسيه لايختلف عن بوتاكو كثيرا وهو ضعيف جدا في عمليات الالتحام الثنائية ولايقوى على استخلاص الكرة من بين براثن المهاجم المستحوذ على الكرة وهو يلعب بنعومة لاتتوافق مع مركزه كظهير مقاتل ولك ان تعلم عزيزي القارئ انه اى سيسيه لم يعرض ولو كره واحده امام المرمى طوال ال 90 دقيقه عمر المباراة فاى جدوى من وراء هذا اللاعب الذي ياخذ مكان اطهر الطاهر الذي يفوقه عدة وعتادا وحرارة قلب وجسارة وغيره على الشعار وعن كيبي نقول بان حسنته الوحيدة كانت هدف التعزيز الذي احرزه بيسراه وعدى ذلك لم نحس له بأى اثر فاى نوعية من اللاعبين الاجانب هذه التي يستقدمها لنا رئيسنا الجميل الاجمل اشرف الكاردينالي وقد يكون المالي سيدي بيه هو العلامة المضيئة الوحيدة بين الاجانب في موقعة الانيق الكسلاوي ولكنه اى سيدي بيه مستواه متقلب مثل الترمومترو يوم في السماء ويوم في الارض وهذه معضلة كبرى تحتاج الى من يفك طلاسمها وعن لاعبينا المحليين فلم ينجح احد وليس من بينهم من يمكن ان نشير اليه بالبنان فجميعهم كانوا مجرد اشباح او فلنقل مجرد دمي تتحرك داخل الملعب بلا هدى ودون ان يعي ايا منهم ماذا يريد وماهو المطلوب منه فكان من الطبيعي ان نشهد العك الكروي الذي اشرنا اليه انفا والذي قادنا الى الفوز باجتهادات فردية احدثت الفارق ولولا ذلك لخرجنا مهزومين بهدف دون رد"
مسمار الشنداوية حار ومابندار
بعد نهاية لقاء الهلال والميرغني بعكه وعراكه تسمرنا خلف الشاشه الكرستالية البلورية بعد ان ادينا فريضة الصلاة المكتوبة وتوجهنا بكلياتنا نحو التلفاز نمني النفس بمشاهدة مباراة مختلفة بين ارسنال شندي وضيفه مريخ ام درمان تعوضنا العك الكروي الذي شهدناه في لقاء الهلال والميرغني وحقيقة فقد كنت على قناعة تامة بان مريخ عزام لن يألوا جهدا ولن تعوزه الحيلة في انزال الهزيمة بالشنداوية خصوصا بعد تصريح مساعد مدربه الوطني بهاء الدين عبد الله الذي تحدى فيه المريخاب وقال بانهم يلعبون من اجل النقاط الثلاثه وان المريخ لن يعود الى ام درمان حتى بنقطة التعادل ولانني اتشأم من مثل هذه التصريحات فقد اعتبرت هذا التصريح نذير شوم على الشنداوية ولكن الذي حدث كان شيئا مغايرا حيث نجح نجوم الارسنال في مغازلة شباك المريخ قبل وقت مبكر مع الدقيقة الخامسة من انطلاقة المباراة عن طريق النجم المشاكس عماري الذي استغل غلطة الشاطر التي وقع بها الحارس المعز الذي اتت به الظروف في هذه المباراة بعد اصابة الحارس جمال سالم حيث وقع المعز في شر اعماله ووقع في خطأ فادح لايقع فيه حارس مبتدي ليأتي الهدف الذي استمات بعده الشنداوية في الدفاع عن مكتسباتهم من هذه المباراة وهي النقاط الثلاثة التي عززت موقف الارسناليون في سلم الترتيب وحتى نكون واقعيين وامناء مع انفسنا فحريا بنا ان نقول بان المريخ لم يكن بذلك السوء الذي كان عليه الهلال في لقاء الميرغني الكسلاوي فلاعبيه اجتهدوا وثابروا وحرثوا الملعب وحاصروا فريق الاهلي في نصف ملعبه ولاحت لهم اكثر من فرصة من نخت اقدام بكري ووانغا وتراوري وعنكبه بعد دخولهما ولكن كل القرص تتطايرت بسبب الشفقة والتسرع وعدم التركيز على الرغم من ان المدير الفني لفريق المريخ قد لعب بخمسه مهاجمين الا انهم جميعا قد فشلوا في فك الشفرة الدفاعية لخط الظهر الارسنالي فكانت الهزيمة المستحقه التي افقدت الفريق موقع الصداره الذي كان يجلس عليه منفردا ولن نقول بانه قد فقدها الى مالانهاية ففي هذا الدوري المتقلب والمتباين المستوى لايمكن لفريق اي0هان09 فريق من فرق الدوري الممتاز ان يضمن الجلوس على الصدارة لاطول فترة ممكنة فلعبت الكراسي الموسيقية في المراكز الاولى ستكون متبادلة الى اطول مدى ممكن ..
بقى ان اقول بان الشنداوية احرزوا هدفا وضاعت لهم فرصة هدف ثاني من التصويبة الرعناء لعماري صاحب الهدف اليتيم حيث وجد نفسه في موقع استراتيجي لغزو مرمى المريخ بهدف تعزيز حيث وصلته الكرة في غفلة من دفاعات المريخ وبدلا من ان يتقدم بها خطوتين ثلاثه نحو مرمى المعز محجوب ويسجل بارتياح اذا به يصوب برعونة بعيدا عن الخشبات ولابد لنا في ختام هذه العجالة من ان نشيد بالحارس الاخطبوط عبد الرحمن الدعيع الذي استطاع ان يمنع اكثر من ثلاثة اهداف من الدخول الى مرماه ولكنه وفي نفس الوقت ارتكب خطائين كبيرين في الخروج الخاطئ كان من الممكن ان تكلف فريقه كثيرا وبالمقابل فان المدافع المريخي الجسور ضفر كان رجل المباراة الاول من الجانب المريخي دافع وهاجم وادى اداء جاد كعهده وكان من ابرز نجوم المباراة من الفريقين والملاحظ ان اداء اللاعب ضفر يتطور من مباراة الى اخرى وهذه قمة الانضباطية التي نتمناها ان تكون ديدن كل لاعبينا في كل انديتنا"
التمريرة ... الأخيرة
نفسي ومنى عيني اسمع وارى ماذا كتب او سيكتب ذلك الصحفي المريخي المتلون والذي نشك كثيرا في وطنيته وانتمائه لتراب هذا الوطن العزيز بعد مسمار دار جعل وهل من الممكن ان يكون هنالك وجه شبه بينه وبين مسمار زنزبار الحار والسؤال بلاشك موجه لذلك الصحفي الجهبوذ الذي ابتدع تلك العبارة وليتنا نجد عنده الاجابة الشافية التي تضع النقاط حول الحروف المبهمة ولهذا الصحفي المتلون ومن هم على شاكلته نقول بان كرة القدم هذا حالة كرة القدم والهزيمة والنصر صنوان وليتكم تتعلموا من دروس المسابقات بشقيها المحلي والخارجي وتسخروا اقلامكم لخدمة اندية الوطن كافة بلا تميز لنحس فعلا باننا رياضيين متميزين نتمتع بالروح الرياضي القوي

Admin


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

 
صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى