تابعونا عبر فيس بوك

قوقل ‏+‏ ‏
Use the English Language

وجهة نظر | نزار عجيب بلطجية الدوري والاتحاد

إرسال مساهمة في موضوع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

06032015

مُساهمة 

وجهة نظر | نزار عجيب بلطجية الدوري والاتحاد




وجهة نظر | نزار عجيب

بلطجية الدوري والاتحاد
للمرة الثانية على التوالي لاتمر أي خسارة للمريخ في الدوري الممتاز دون أحداث شغب وهرج ومرج في أرضية الملعب وتكرر المشهد بعد خسارة الفريق أمام أهلي شندي ليكون ضحيتها أحد أفراد طاقم التحكيم الذي تعرض لاعتداء صارخ .
ما حدث في مباراة الاهلي شندي يعد فضيحة كبيرة خصوصا وأن اتحاد الكرة لم يحرك ساكنا وأصبح يلعب دور المتفرج في ظل هذه الأحداث التي أخذت تتطور لتصل حد الاعتداء على حكام تابعين لاتحاد الكرة .
لاعبو المريخ أصبحوا عبارة عن بلطجية يقودهم المصري أيمن سعيد الذي أصبح متفرغا لأحداث حالة من الفوضى في مباريات المريخ على غرار ما حدث في مباراة مريخ الفاشر وحادثته الشهير مع اللاعب كرنقو.
أيمن سعيد وبكري المدينة هما المتهمان الرئيسيان في حادثة حكم مباراة الاهلي شندي لأنهما من تسببا في تلك الأحداث التي كادت أن تتطور لتخلف كارثة حقيقية.
الشئ المؤسف أن اتحاد الكرة ولجنة الإنضباط لم يحركا ساكنا حيث كنا نتوقع أن يصدر قرار من قبل الاتحاد ولكن يبدو أن هذا الشئ لن يحدث في ظل ضعف الاتحاد أمام الإدارة المريخية .
خسارة المريخ لأي مباراة أصبحت تنذر بكارثة في ظل عدم تقبل لاعبيهم للهزيمة واستخدامهم لاساليب البلطجة في المباريات الرسمية بالدوري .
اتحاد الكرة أصبح مشاركا بسلبيته في هذه الأحداث ونستغرب عدم قدرته على حماية حكامه من أحداث الفوضى الضاربة في مباريات المريخ تحديدا .
شئ مؤسف أن نتابع مثل هذه المناظر في مباريات كبيرة ويكون طرفها فريق يعتبر نفسه أحد أضلاع القمة وتكرار هذه المشاهد يؤكد عمق الأزمة الكروية عندنا .
نحمد الله أنه لم تكن هنالك قناة خارجية ناقلة للمباراة لأننا كنا سوف نصدر فضائحنا للخارج ونجعل العالم يتفرج على احداثنا المخجلة.
كان من المفترض أن تقوم قناة الكاس القطرية بنقل المباراة وتمت مكاتبات بين إدارة القناة ورئيس الآتحاد معتصم جعفر بشكل مباشر حيث كانت القناة القطرية ترغب في نقل مباريات طرفها الهلال والمريخ وأهلي شندي والخرطوم .
للأسف الشديد ظل رئيس الاتحاد يماطل في إدارة القناة القطرية بشكل مخجل فبعد أن ظل الرئيس يرفع من قيمة المباراة من عشرة آلاف دولار حتى وصلت إلى 15 الف في النهاية أغلق هاتفه وأرسل ايميلا لهم يطالب بشراء الدوري بقيمة 800 الف دولار .
قناة الكأس لاتريد الدوري كاملا ولكنها تشتري مباريات معينة من الدوريات العربية ورئيس اتحاد الكرة ادخل إدارة القناة القطرية في موقف محرج بعد أن اتفق معهم وتنصل عن اتفاقه فؤ آخر لحظة .
قناة الكأس أكملت كل ترتيباتها لنقل مباراة المريخ وأهلي شندي ودعت الكابتن أمير كاريكا وفوزي التعايشة لتحليلها في الاستديو وبعد أن حضر الثنائي للدوحة رفض معتصم جعفر الاتفاق في النهاية لتقرر إدارة القناة رفض العرض بكامله وتنسحب في النهاية .
الغريب أن معتصم يؤكد للأندية في كل مرة سعيه لزيادة مداخيل البث والرعاية وفي النهاية نجد أنه يقف حاجزا أمام مثل هذه القنوات التي تدفع مبالغا جيدة والضحية هي الأندية .
ويبقى السؤال هل استشار رئيس اتحاد الكرة الأندية قبل أن يرفض عرض قناة الكاس أم أنه اتخذ القرار بناءا على مزاجه الخاص ..

Admin


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

 
صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى