المواضيع الأخيرة
» تحطم طائرة عسكرية
اليوم في 0:00 من طرف قيس كمال

» فندق يطلب من اليهود الاستحمام قبل
أمس في 23:32 من طرف قيس كمال

» رحلت فاطمة وهل يُجدي البُكاء..؟
الإثنين 14 أغسطس 2017 - 12:27 من طرف Admin

» الإنتهازيون وفاطمة..!
الإثنين 14 أغسطس 2017 - 12:27 من طرف Admin

» هددوا بتنفيذ وقفات احتجاجية
الإثنين 14 أغسطس 2017 - 12:26 من طرف Admin

» غضبة الجرافة
الإثنين 14 أغسطس 2017 - 12:26 من طرف Admin

» الريال يقهر برشلونة في الكامب نو ورونالدو يفتتح الموسم بطرد مثير للجدل
الإثنين 14 أغسطس 2017 - 6:18 من طرف Admin

» الموت يغيب فاطمة أحمد إبراهيم وسرادق للعزاء بدار الشيوعي ومنزل الأسرة بالعباسية
الأحد 13 أغسطس 2017 - 11:58 من طرف Admin

احدث الملفات بالموقع
تابعونا عبر فيس بوك

قوقل ‏+‏ ‏
Use the English Language
شارك

قصة الحب واحلام الشباب

إرسال مساهمة في موضوع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

06082011

مُساهمة 

قصة الحب واحلام الشباب




أظلمت الدنيا في عينه ...
وسقط الهاتف من يده...
وترنح يمنه ويسره...
ومن ثم سقط مغشيا عليه.
وبعد أن أفاق وجد رفاقه الي جنبه فسالهم عما حدث .
أجاب أحدهم قائلا : كنت تتحدث في الهاتف وفجأه سقطت مغشيا عليك.
ومن ثم تذكر الهاتف فصاح قائلا نعم الهاتف إين الهاتف؟
وصار يقول كلاما غير مفهوم ومن ثم إتصل وبعد قليل جلس وقد ظهر الذعر في عينيه .
وقال : كيف..ومتي .. وأين..؟
كل تلك أسئله قالها دفعه واحده ودون أن ينتظر إجابه لها ومن ثم قال: أنا السبب.
أنا من قتلها ..
أنا من قتلها...
لقد أغضبتها مني ولقد هددتني إن أنا تركتها ستنتحر .
ولكني لم أكن لأصدق بانها ستفعل ذلك...!!
كنت في حالة غضب ولم أكن أنوي تركها .
كيف أتركها وهي حياتي..!؟
كان يردد ذلك دون وعي وقد ملأت دموعه صدره وكان يدور في الغرفه كالمجنون وهو يتحدث الي أصدقاءه الذين لم يفهموا شيئا من حديثه.
وبعد قليل أحس بيد بارده تهذه وتقول :




ياولد ياسر .




ياولد إنت بتبكي...؟



أصحي ياولد فاطمه منتظراك بره.

وبعد أن إستيقظ أدرك أنه كان يحلم فترك أمه دون أن يرد ع سؤالها وأسرع يركض نحو الصاله ليتأكد من صحه حديث أمه وبان حبيبته مازالت ع قيد الحياة فاقترب منها وأعتزر عما بدر منه.

حمزه عوض


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

قصة الحب واحلام الشباب :: تعاليق

لا يوجد حالياً أي تعليق

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى