نبض الصفوة .. مير عوض .. سلة العمومي

إرسال مساهمة في موضوع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

20112015

مُساهمة 

نبض الصفوة .. مير عوض .. سلة العمومي




نبض الصفوة
مير عوض
سلة العمومي

★وضع نادي الأمل عطبرة و الهلال العاصمي كل آمالهم في النفاذ بحل للمعضلة المصطنعة تحت رحمة قرارات الجمعية العمومية غير العادية و المقرر لقيامها الأسبوع القادم..
★مواصلا دهس الرجاءات و غير مصغي لأصوات العقل تغيب الأمل عن مواجهة نده النيل شندي في مقابلة “السنترليق” الأولي مما زاد تعقيد موقفه المتردي من الأصل..
★و أدخل الهلال نفسه في “حسبة برمة” بعد أن فقد بطولة كأس السودان و في الطريق الدوري الممتاز و بات مهددا بالحرمان من التمثيل الأفريقي ما لم يرعوي و يمتثل لسلطة الإتحاد العام و يعترف به و بمنافساته و يطرد أوهام التغيب من اللعب التنافسي التي يسميها البعض تجاوزا بالإنسحاب!
★حتي الآن لم ينسحب ناد واحد من منظومة الدوري الممتاز.. و ما زال الأمر تحت بند التغيب عن أداء بعض المباريات.. فالأندية التي يصرف أداريوها “عربي كتير” بلا فائدة لم تتكرم حتي الآن بتسليم خطابات الإنسحابات الفعلية و المختومة بخاتم النادي و الممهورة من الأمين العام..
★تغيب و جعجعة داخل صفحات الصحف.. و خنفشارية و أوهام زعامة تترائي للناظر من بعيد.. بينما حقيقة الأمر و ما يدور خلف الكواليس مختلف تماما.. فالرجاءات و “التحانيس للمخارجة” هي سيدة الموقف.. و كل يوم يأتي يحمل في جوفه المزيد من الفشل و ضعف تأثير التخدير الإعلامي للجمهور الذي بدأ يتململ بحثا عن الأكاذيب و يلهث عطشا وراء سراب الأماني التي داعبت خيالاتهم بحل الإتحاد لمجرد تهديد بالإنسحاب..
★هذا الجمهور الذي يبدو في ظاهرة صامتا.. يتابع بغيظ و حسرة توالي فشل إدارته التي دخلت في معركة لا تملك أدواتها فتوالت عليها و عليهم بسببها الخسائر الجسام التي جعلت موسمهم عام رمادة جديد..
★كل العقلاء في النادي الأزرق ميزوا تماما بين ألوان الخديعة و مكياجات الأوهام.. و بين الواقع الفادح الخسائر المعاش الآن.. و أيقنوا أنهم و كيانهم العظيم كانوا ضحية لثلة تتقن الدمار و أشخاص حاولوا إرضاء نفوسهم المريضة بتحقيق رغباتهم الطفولية بالزعامة المفتري عليها..
★لا أمل للأمل.. مقال كتبته بهذا العنوان قبل شهر و نيف من الآن.. و الوقائع المعاشة تقول قراءاتها بأن الهلال و الأمل قد ألقيا بكل ما يملكان في سلة واحدة و هي الجمعية العمومية للإتحاد العام..
★تلاشت كل خيارات الحل.. و بات الأمر كله في يد الجمعية التي لن تعيد كأس السودان و لن تحل الإتحاد العام!!
★سيفقد الهلال بطولتين مقابل أن تقول له الجمعية العمومية بأن الإضافات التي حدثت في لجنة الإستئنافات العليا و التي قام بها مجلس إدارة الإتحاد العام غير قانونية.. فأنظروا إلي عظم هذا المكسب الكبير و الذي لا يضاهيه عظمة إلا بطولة خارجية!!
★أما لو أقرت العمومية بصحة ما قام به الإتحاد “و هذا هو الأمر الأقرب”.. حينها سيسقط في قلوب القوم بئس ما فعلوا.. و ستضيع التضحيات و الغيابات “شمار في مرقة” و حينها لن تنفعهم الأكاذيب أمام هجمة جمهورهم الذي سيفيق لحظتها تماما..
★الأمل يستجدي الجمعية العمومية أن تستثنيه في البقاء بالممتاز حال أقرت بصحة ما صنعه الإتحاد فلا سبيل لإعادة سلسلة المباريات المختلفة التي تغيب عنها بكامل رضا إدارته.. و الهلال يمد “قرعة” لطلب عطية تمنحه حق المشاركة أفريقيا العام المقبل.. هذا هو أسوأ سيناريو متوقع الحدوث للأسف..
★سيلحس من كان يحدثنا عن المبادئ و نادي الوطنية و الزعامة كل تصريحاته السابقة.. و سيرتضي الخضوع لسلطة الإتحاد و الخنوع لمن يبحث له عن حلول تغنيه سوء المنقلب الذي بات ينتظره..
★غيابات.. و ضياع بطولات.. و خاتمتها تحانيس و بحث عن إستثناءات.. و نفق مظلم لا يعلم مداه إلا الله.. يا قلبي لا تحزن..
★و ها هو الإتحاد يرضخ للطلب الأمني بتأجيل الموسم يومين أو ثلاثة.. و لكن لا بد له من إقامة مباراة ختام الموسم كشرط أساسي من الكاف قبل رفع أسماء الفرق التي ستشارك أفريقيا.. و هو ما يعني وجود مباراة قمة بدون جمهور..
★من إختار تصعيد الموضوع من الناحية الأمنية لا يضمر للوطن أو الرياضة خيرا.
★نبضات أخيرة★
★إلغاء مباراة القمة التي كانت مبرمجة بناء علي توصيات أمنية لشرطة ولاية الخرطوم..
★لا خلاف لأحد بالنسبة للتقديرات الأمنية التي لديها مختصيها.. لكن يبقي السؤال المهم لماذا لا ينظرون لأس الخلاف و المكان الذي يأتي منه التصعيد..
★من تمرد علي القوانين؟ و من صعد وتيرة الهجوم و التراشق الإعلامي بألفاظ و أساليب دخيلة؟ من يستخف بالكيانات الكبري؟ و من يبخس منسوبي الجانب الآخر..
★الصورة التي ستصدر للعالم الخارجي من هذا التأجيل ستحمل معاني فقدان الأمن داخليا.. و هو أمر غير موجود البتة.. فلمصلحة من نبعث بهذه الرسائل الخاطئة؟!!
★أيهما أخطر.. مباراة القمة التي لن يحضرها الهلال و ستنتهي إجراءاتها في ربع ساعة.. أم مباراة الأمل عطبرة التي أقيمت في ظروف بالغة الإحتقان؟
★الإلغاء لدواعي أمنية لا يستدعي تدخل الفيفا.. لأنه قرار أمني و ليس فني.. و من حق السلطات القيام به دراءا للفتنة النائمة التي وجدت من يشعلها و يوقظها..
★لو سلمنا جدلا بوجود محاذير أمنية تعيق قيام مباراة القمة.. فما الداعي لإلغاء مباراة الأمل و النيل التي كان مقررا لها القيام في الخرطوم بدون جمهور؟!!
★قرار الإتحاد العام بخصوص إقامة مباراة القمة و من ثم الدعوة لإنعقاد جمعية عمومية كان معيبا من الأساس..
★كان علي الإتحاد الإنتظار لحين إستمداد حصانة لقراراته و قرارات لجنة الإستئنافات من جمعيته العمومية بعدها كان سيجد كل الرضوخ من الأندية التي تنازعه الخلاف بحكم أن قرارات الجمعية العمومية نهائية و لا تملك جهة أخري سلطة نقضها..
★ضيق الوقت و التماطل و التسويف من طرف الإتحاد في حسم أموره.. زائدا التدخلات الخارجية من لجنة جودية و وزارة و برلمان هو من أضاع وقتا ثمينا كان سيمكن من دعوة الجمعية العمومية قبل قفل الموسم لوضع كل الأمور موضع القرار النهائي..
★الآن أصبح قيام المباراة بدون جمهور أمرا واقعا و الأكيد أنه لن يكون هنالك تتويج أو مباراة إحتفالية أخري حال تغيب الهلال كالعادة!!
★علي الجميع الان انتظار ما ستسفر عنه قرارات الجمعية في جلستها الطارئة لنهاية الأزمة.. و لكل حادثة حديث.
★نبضة أخيرة★
نبارك لهلال كادوقلي البقاء في الممتاز.. و البقاء داخل الأسرة التي تقدس القانون.

حمزه عوض


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

 
صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى